حتى لا يأخذنا الزحام - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

حتى لا يأخذنا الزحام

دائما الحل لديك

  نشر في 27 ماي 2020  وآخر تعديل بتاريخ 27 ماي 2020 .

لقد تاهت النفوس وسط زحام الحياة.

تتشابه طرق هذه الملعونة.

ندفع فيها دفعا على حين غرة دون خريطة او دليل.

نتسحب في ازقتها خوفا من مجهول لا نعرفه ونقابل في طرقها الجديد والجديد كل يوم؛

الجديد من الأشخاص،

من الأفكار،

من المشاهد الدرامية التي لم نعتقد انها قد تجاوز شاشات التلفاز،

من القصص الغريبة التي ظنناها اساطير حين سمعناها في صغرنا.

وفي كل بقعة نخترقها تتلطخ ثيابنا البيضاء بالكثير من البقع؛

بعضها الوان مزهرة من ايدي طاهرة،

وأخرى موحلة شديدة العفونةـ

ومع مرور الوقت ......ننسى ما كنا عليه من البداية،

اونتناسى،

او يمنعنا عنه انشغال التفكير بحماس التجريب؛

نظل نجرب حتى تنفجر في أيدينا احد قنابلها الموقوتة.

وتدركنا العناية الإلهية لنخرج من موجاتها سالمين الا من بضع شظايا سطحية.

ولكنها حينها تضيء خاطرة الماضي في قلوبنا.

نتحسس جيوبنا لندرك ان الخارطة كانت معنا منذ البدايةـ

اننا نعرف وجهتنا وطريقنا قبل ان ندخل؛

ولكننا الهينا وشغلنا وانشغلناـ

نتحسس جيبا اخر لندرك ان البوصلة هي الأخرى معناـ

اذن فكيف تاخرنا كل هذا؟

هل كانت الصدمة واجبة لنرجع؟

هل سنغفل ثانية لنحتاج أخرى؟

ستصل حتما لوجهتك ولكن عليك ان تعمى قليلا في الطريق ـ

ان تغض الطرف عن كل سوءـ

ان تفتح عينيك على كل جميل يعينك ويقويك على المسيرـ

ان تنسى جهد قدميك واشتعال راسك بحرارة الشمس ـ

ان ترى الله في كل جميل وتلجا اليه في كل مكروه ـ

ان تجمع حولك من يقصد ذات الوجهة ويحمل نفس القلب.

والا تنظر خلفك مهما ومهما؛

حتى لا ......تنسى ـ


  • 1

   نشر في 27 ماي 2020  وآخر تعديل بتاريخ 27 ماي 2020 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا