ما يسمى بجدري القردة والشفافية المطلوبة - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

ما يسمى بجدري القردة والشفافية المطلوبة

سميرة بيطام

  نشر في 26 ماي 2022 .

بعض الكتابات الشعبوية لا تليق ببعض المواضيع، وبعض الحقائق لا تستحق أن تبقى طي الكتمان ،بعض الكلمات القوية والمعاني الواضحة يجب أن تأخذ مأخذها من البيان، كيف والعالم اليوم ييعش على وقع أمراض فتاكة وأوبئة بالكاد تعرف مسميات وتفرعات وسلالات يجهل الكثيرون مصدرها الحقيقي.

ليس كل ما يُعرف يجب أن يُقال ، وليس كل متستر هو صعب البلوغ اليه، فعلى وقع ظهور مرض جديد بعد كورونا ،ها هو جدري القرود يطفو على قنوات الاعلام وصفحات الجرائد و يشغل اهتمام المختصين والعلماء، فما علاقة هذا المرض بالقرود، وهل هناك حقيقة يخفيها العلماء عن هذا المرض؟.

الناس اليوم صاروا متعبين في تلقي خبر جديد عن فايروس متنقل عابر للقارات، بالكاد خرجت المنظومات الصحية من مرض كورونا، حتى تفتح المجتمعات عيونها على فايروس جديد، ما هذا الاحتلال الملاحظ من قبل الفايروسات وهل الانسان هو السبب أم للعلم شقه من التهمة؟.

صراحة يبدو العالم ككل يسير في حلقة مضطربة متداخلة تلفها الحرب من جهة وظهور قوى منافسة في حلبة الصراع، ومن جهة ظهور ما يسمى جدري القرود، والذي نسبه بعض العلماء للشواذ جنسيا، فان كان كذلك لماذا ينسب في التسمية للقرود؟ ،أم هو مجرد تغطية عن سبب انتشار الفايروس حتى لا تعم البلبلة والشكوك والمخاوف من انتقال المرض.

فجدري القرود مرض فيروسي تشمل أعراضه الحمى والصداع والطفح الجلدي، وهناك سلالتان رئيسيتان الأولى سلالة الكونغو، وهي أكثر خطورة إذ تصل نسبة الوفيات إلى 10 بالمئة، والأخرى سلالة غرب افريقيا ويبلغ معدل الوفيات بها حوالي واحد بالمئة.

فحسب مكتب الصحة التابع للحكومة البريطانية عادة ما تكون أعراض المرض خفيفة لكن مضاعفاته خطيرة ،في حين يستبعد عالم الأوبئة "باول هونتر" من جامعة إيست أنغيلا أن تخلف الإصابات المنتشرة في أوروبا حاليا وفيات، فان كان كذلك لماذا دقت أجراس الإنذار في المنظومات الصحية وتأهبت للحيطة والوقاية منه، ففي الجزائر وعلى لسان مدير معهد باستور فوزي درار صرح أن سلالة جدري القرود من نفس عائلة الجدري الذي استئصل سنة 1980،كما ذكر في الشأن نفسه أن الكشف عن المرض ممكن من خلال تقنية PCR،هنا افتح قوس لطرح تساؤل عن حضور هذه التقنية في الكشف عن كورونا وعن الجدري لحد الساعة، وكأن الشيء المعاين هو الحمض النووي، ألا توجد تقنية أخرى للكشف عن المرض أم أن الحقيقة العلمية تستوجب في العديد من المرات الإبقاء على مصدر المرض عمدا بغية أهداف أخرى..

هذه هي الحرب البيولوجية في فصولها التمهيدية اذ يتم الاخطار بالمرض مع انتضار ظهور بوادر أخرى تشرح الظاهرة أو تبطلها مع مرور الوقت بإيجاد اللقاح المناسب أو الدواء المعالج للداء.

أيا كانت تحليلات العلماء من أن سبب ظهور جدري القرود هو المهرجان الذي تم في اسبانيا وأيا كانت الخلفيات المتوخاة من بؤرة المرض الا أن هذا الأمر لا يدع مجالا لتأخير طرح سؤال جوهري وهو أن زواج المثليين كان مشاعا من سنوات بل من قرون خلت ومعظمها يتم في السر وليس في العلن فلماذا تحديدا تم نسب هذا المرض للشواذ وفي هذه المرحلة العمرية من الحرب الروسية على أوكرانيا؟ ربما يكون الأمر بحاجة لشفافية أكثر لتوضيح المسار الطبيعي للمرض وكيف سيتم احتوائه، فان كان على منظمة الصحة العالمية فدورها لا يتجاوز تقديم شروحات وبائية وأهم المناطق التي تم فيها اكتشاف الحالات الأولى وهي معنية بالموافقة على اعتماد العلاجات المناسبة ولكن مبدأ الشفافية بات مطلوبا لدى الشعوب اليوم أكثر من أي وقت مضى بعد جائحة كورونا لأن ما يحدث اليوم من اضطرابات صحية واقتصادية تحتم على الدول أن تعتمد استراتيجيات أكثر ملائمة لحماية الاقتصاد و البنى التحتية للهياكل المؤسساتية من الأضرار، فلن يتوقف مرض جدري القرود على اعتباره فايروس جديد في العالم بل سيتخطى الأمر الى فهم مصدره الحقيقي والاحاطة الشاملة لطريقة العدوى حتى تكون الدول أكثر جاهزية مقارنة بمكافحتها لفايروس كورونا الذي أربك بعض المنظومات الصحية في العالم بسبب نقص مادة الأكسجين وكذا ارتفاع منحنى الإصابات دون توقع ذلك وهو ان دل على شيء فإنما يدل ربما على نقص المعلومة أو لعدم جاهزية المنظومات الصحية عملياتيا لمواجهة الظاهرة، ما يعني أن فلسفة تقبل أي فايروس طارئ لن يبقى حبيس عقول الناس في حدود ما يرسم لهم من مساحة لانتشار المرض وأهم الإجراءات المطلوبة للوقاية منه، بل سيطالبون أكثر من أي وقت مضى بالشفافية العلمية حتى يوضع حد للمعلومات المغلوطة وللحرب الإعلامية التي تصدح بطبولها فور ظهور فايروس جديد..فليس كل ما ينشر يصدق وليس كل ما يشرح صحيح ،فهل ستكشف الشفافية اللثام عن أوبئة العصر وأي دولة ستتبنى منظومتها الصحية هذا المبدأ؟.



   نشر في 26 ماي 2022 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم













عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا