الحُب في زمن الببجي - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

الحُب في زمن الببجي

ما حقيقة مشاعر العشّاق في لعبة ببجي؟!

  نشر في 26 أكتوبر 2020 .

بعد الانتشار الواسع الّذي حققتهُ لعبة ببجي في الآونة الأخيرة؛ انضم إليها الكثير من المستخدمين من كلا الجنسين؛ و لأنَّ اللعبة هي لعبة شراكة و امضاء وقت في ساحة المعركة بين احياء و دفاع و مناورات و وجود المايكروفون و الدردشة أثناء المباراة، انجذب بعض أو أغلب المستخدمين نحو بعضهم بعض خصوصًا بعد الحجر الصحي و مكوث الأغلبية في المنازل أو ربما قبلها. نجد انتشار واسع لعلاقات الحب عبر لعبة ببجي و منهم من تزوج خلالها؛ فيما انفصل بعضهم بسبب الغيرة و الاهمال. 

المشاعر فيها حقيقية و تختلف من شخص لآخر حالها حال بقية الوسائل التي قد تجعل الحب صادقًا أو حبًّا تملؤه المصلحة.

الأمر  يتعلق بالقلب الذي يحب من عمقه. الحب لا بعرف الوسيلة فهو نبض يخفق بلا سبب لشخصٍ ما و لو علمنا الاسباب لما وجد الحب. 

في المشاعر تمتزج الاحاسيس بين غيرة و شوق و شغف و لهفة و في لعبة ببجي ربما وجد بعضهم ما لم يجده بالواقع خصوصًا أنها بصورة الكترونية تقابل حبيبها و لو تجسد بهيئة دمية الكترونية مجسمة.

لكن المشاعر تغادر كل ذلك لتستقر بين قلبين و ها نحن نعيش و نرى قصصًا كثيرة و حب في زمن الببجي.


  • 3

  • Lial.nazhan
    كاتبة مقالات أدبية و مفكرة_جامعة تكريت
   نشر في 26 أكتوبر 2020 .

التعليقات

شاعر النيل منذ 9 شهر
تعبّر الحروف عن حالنا لكنها لاتصفه
فتبقى المشاعر الحقيقية رهينة دواخلنا
التى لايمكن الدخول اليها بالكلمات
التى تخرج من الافواه حسبك هنا
النبض عار عن الاحساس فهو كالروح
لا لون له ولا مادة وانما هو شئ يحس
ولايلمس فكيف لمن لايدرك ان تاتيه الكلمات فتصفه
تحياتي لكلماتك وهمساتك التى تعيدنا روحا
1
Lial.nazhan
أهلًا بك ودّي و ورودي أنرت مقالي أستاذ.
شاعر النيل
تشرفت بوجودي الى جوار همساتك وكلماتك

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم













عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا