الأهلي والزمالك، ليسا أول من فرّق المصريين إلي أحمر وأبيض! - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

الأهلي والزمالك، ليسا أول من فرّق المصريين إلي أحمر وأبيض!

هناك أيضًا الفقارية والقاسمية

  نشر في 08 فبراير 2016  وآخر تعديل بتاريخ 10 فبراير 2016 .

إن كان لا بد من العصبية، فليكن تعصبكم لمكارم الأخلاق ومحامد الأفعال "علي ابن أبي طالب"

بلغ السُلطان سليم بن السلطان سليمان القانوني من مُلك الديار المصرية مناه، وقتل ما قتل من المماليك الجراكسة وباع من تبقى منهم في سوق المواكسة، وفي يوم سأل أحد جلسائه إذا كان تبقي من الجراكسة أحد؟ فقيل له أن هناك رجل قديم طاعن في السِن يسمي الأمير سودون رزقه الله تعالى ولدين شهمين بطلين لا يضاهيهما أحد في ميادين القتال، ولكنه اعتزل الجراكسة من زمن، وتنحى عن مقارشتهم وحبس ولديه بالدار وخالف المعتاد عِند المماليك واعتكف بداره على العبادة، فقال السُلطان : "هذا والله رجل عاقل، خبير كامل، ينبغي أن نذهب لزيارته ونقتبس من بركته وإشارته، قوموا بنا نذهب إليه علي غفلة، لكي أتحقق المقال وأرى علي أي حالٍ هو من الأحوال" .

ثُم ركب إليه ببعض رجاله فلما توصل إليه وجده جالس علي مسطبة وبين يديه المصحف وهو يقرأ القرآن وعنده خدم وأتباع وعبيد وممالك. وعندما عرف أنه السلطان قام لمقابلته وسلم عليه ومَثَلَ بين يديه، فأمره السلطان سليم بالجلوس وطمأنه حتي سكنت ضمائره. سأله السلطان عن سبب عزلته عن جماعته وعشيرته فقال سودون : " لما رأيت في دولتهم اختلال الأمور، وترادف الظُلم والجور، وأن سلطانهم مستقل برأيه؛ فلا يأخذ برأي وزير، ولا عاقل مشير، وأقصي كبار دولته، وقتل أكثرهم بما أمكنه من حيلته، وقلد مماليكه الصغار، مناصب الأمراء الكبار، ورخص لهم فيما يفعلون وتركهم وما يفتَرون، فسعوا بالفساد وظلموا العباد وتعدوا علي الرعية؛ حتي في المواريث الشرعية، فانحرفت عنه القلوب، وابتهلوا إلي علام الغيوب. فعلمت أن أمره في إدبار، ولابد لدولته من الدمار فتنحيت عن حال الغرور وتباعدت عن نار الشرور ومنعت ولديّ من التدخل في الأهوال " فلما سمع سليم شاه ذكر ولديه سأله أن يريه إياهما، فأحضرهما من محبسهما، فخاطبهما فأجاباه بحنكة وذكاء.

وفي يوم لاحق جمع السلطان ملأه ونبّه علي جميع أصناف العساكر والأمراء بالحضور، وطلب أن يحضر الأمير سودون وولداه قاسم وذو الفقار، فقال أريد أن يركب القاسم وأخوه ذو الفقار ويترامحا ويتسابقا بالخيل في النهار، فنزلا وركبا وأظهرا من أنواع الفروسية الفنون، فتعجب منهما الأتراك فلم يكُن لهم في ذلك الوقت إدراك مراد سليم، ثم خلع عليها السلطان وأكرمهم كرمًا واسعًا، وفي اليوم التالي، قسم السلطان العسكر والأمراء إلي قسمين أو فريقين وأمر بأن يكون علي رأس أحدهما ذو الفقار وعلي رأس الآخر قاسم، ثم أمر كل فريق بأن يتخذ لونًا مميزًا، فتميزت الفقارية باللون الأبيض والقاسمية باللون الأحمر، وأمرهم أن يكونوا علي هيئة جيشين ويكونا علي هيئة المتحاربين، فدار القتال التمثيلي وانحدر كُل فريق بالخيل، وانعطفوا متسابقين وتناوبوا في النزال والقتال، ولعبوا بالرماح وارتفعت الأصوات وكثرت الصيحات وزادت الهيازع والإضطرابات، وقرب أن يقع القتل والقتال الحقيقي، فنودي بينهم بالإنفصال.

يقول الجبرتي شيخ المؤرخين المصريين موضحًا ما كان عليه المصررين بعد هذا اليوم وهذه اللعبة : " فمنذ ذلك اليوم افترق أمراء مصر وعساكرهُا إلي فرقتين، واقتسموا بهذه اللعبة حزبين، واستمر كُلٌ منهم علي محبة اللون الذي ظهر فيه، وكُرْهِ اللون الآخر في كل ما يتقلبون فيه، حتي أواني المتناولات والمأكولات والمشروبات، والفقارية يميلون إلي نصف سعد والعثمانيين، والقاسمية لا يألفون إلا نصف حرام والمصريين، وصار فيهم قاعدة لا يتطرقها اختلال، ولا يمكن الانحراف عنها بحال من الأحوال، ولم يزل الأمر يفشو ويزيد، ويتوارثه السادة والعبيد، حتي تجسم ونما، وأهريقت فيه الدما، فكم خربت بلاد، وقتلت أمجاد، وهدمت دور، وأحرقت قصور، وسبيت أحرار، وقهرت أخيار".

هي مفارقة حقيقية أن نكون من أكثر ما يزيد عن خمسمائة عام أحمر وأبيض، والآن أيضًا أحمر وأبيض، كانوا فقارية وقاسمية، والآن أهلي وزمالك، لنا الله.

ولرُبَّ لذةِ ساعةٍ       قد أورثَتْ حُزنًا* طويلًا

*قيل في مصادر أُخرى حربًا طويلًا، ولكن رأينا أن هذه أخف.



   نشر في 08 فبراير 2016  وآخر تعديل بتاريخ 10 فبراير 2016 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا