الآن حقاً كبرت .. - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

الآن حقاً كبرت ..

  نشر في 22 أكتوبر 2019  وآخر تعديل بتاريخ 23 أكتوبر 2019 .

مازلت أتذكر ذلك اليوم يا أمي حين جئت إليك أسألك .. لماذا ؟؟ حينها أجبتني : يوما ما ستكبرين وحتماً ستفهمين

كثيرا ما تمنيت أن أصبح من عالمكم عالم الكبار.. كي أفهم كما ينبغي للكبار أن تفهم

أظنني كبرت الآن كما أخبرتني يا أمي ولكني مازلت لا أدري لماذا ..لقد صرت من عالمكم لكنه مازل غريباً عليَ .. مازلت لم افهم تعقيداته بعد .. أتذكر ذلك اليوم حين أمسكت فيها يديك وسرنا معا جنبا إلي جنب ..ارتديت يومها أبهي حُلة بألوان تسرٌ الناظرين وأمسكت في يدي الأخرى تلك الحلوى مازالت رائحتها تداعب أنفي حينها رأيت تلك الطفلة ممزقة الملابس جاحظة العينين تقف علي مقربة مني، ترمقني بنظرة لم أفهم ماهيتها بعد ..أخبرتك حينها أني سألعب معها لكنك نهيتني عن ذلك بشدة ، سألتك حينها .. لماذا أمي ؟؟ أخبرتني يوما ما ستكبرين وحتما ستفهمين ..أتدرين يا أمي لقد كبرت كما أخبرتني .. أوتعلمين أيضاً رزقت بطفلة .. إنها تشبه تلك الطفلة التي رأيتها في صغري ، ممزقة الملابس جاحظة العينين لا أتذكر أخر مرةً اشتريت لها الملابس ولا أملك مالاً لإطعامها كما ينبغي ،إنها تقف هناك ترمق الأطفال بتلك النظرة التي لم أفهما ، حينها جاءت إلي تبكي .. تسألني لماذا ؟؟ لم لست كباقي الأطفال ؟!

أتدرين ماذا أخبرتها .. يوما ما ستكبرين وحتما ستفهمين ،مازلت ألومك يا أمي لقد حرمتي ابنتي من طفولتها لقد كنت أنت من تمنعينني من اللعب ، مع مثيلاتها .. لقد منعتي الأطفال من اللعب معها .. أنت أعطيتها نظرة الحرمان !!

بالله عليك يا أمي أخبريني ماذا ينقصني لأفهم لماذا .. لماذا طفلتي ليست كباقي الأطفال

أوتعلمين شيئاً يا أمي ربما أنت أيضاً تجهلين الإجابة !?


  • 4

   نشر في 22 أكتوبر 2019  وآخر تعديل بتاريخ 23 أكتوبر 2019 .

التعليقات

DALLASH BAKEER منذ 4 أسبوع
الا نستطيع العيش دون " لماذا"..ذلك التساؤل الذي يؤرقنا ....ابدعت اختي الفاضلة الكريمة
2
Amira Elgamal
جزاك الله خيراً ⁦❤️⁩
DALLASH BAKEER
تحياتي..ننتظر مزيدا من إبداعاتك..دمت ودام مدادك
Amira Elgamal
شكرٱ جزيلاً ⁦❤️⁩⁦❤️⁩

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا