تعديات مشروطة - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

تعديات مشروطة

لا يكترث أحد لمن وراءه ... دائما أنا معصوم وغيري مخطئ !

  نشر في 20 يونيو 2017 .

صديقي (عزيزي) أنار لي الإشارة الحمراء لزلة (خرجت على الطاير) ...حقا لم أستطع التصديق ! 

 لم يكترث لمن ورائي أو بالغيظ الذي يفور داخلي . احتجاجهم كان مقتصرا على صوت البوق . 

تعديات مشروطة  بالذل والإهانة وتجسيد كل عيب يمتلكه أنا أو  الجميع وكأنه هو الأكمل !

 ليعفو عني ...

((بطر الحق وغمط الناس)) ، كلماته الأخيره كانت تحمل إيقاع الموسيقار عمر فاروق

 ولكنها كانت بشعة لأن صوته ((كلماته)) كانت رديئه  !  ، حليم إذا ما الحلم زين لأهله

 مع الحلم في عين العدو مهيب . 

كانت آخر محاولاتي التي لم أستطع عدها أو بالأحرى لم يكن عقلي يمتلك خلايا 

مستعده للحساب أو لخلق معادلات أو لحل لغز أو لتحليل بلاغي... كلهم يعملون في 

الصلح وعودة ترابط درجات القطار لتسير معا على سكة واحده ....لم أختر أن تكون

 الأخيره هو من اختار ذلك .. كأن الحبر في المداد نفذ ولا يمتلك المزيد ليعبر عن تعاسته ! 

فكانت كلماتي :  

((أعتذر لكل من كسرت قلوبهم ... لكل من تجاهلت شعورهم ... بدأت أشكوا آلامي بكل وقاحه ... جرح القلب ينزف ، أدركت فعلا معنى الفقد ..نسينا آلام بعضنا وكأن كل منا يرى نفسه ملكا .. الكبرياء طغى علينا فلا يتقدم أحد لتعانق أصابعه أصابع أخيه ...أخيرا

 أعتذر . إعتذاري لن يسمن ولن يغني من جوع )) 

بملء فمه وبلسان وحنجرة جمعت أكبر قدر من <الأكسجين> //لو بيدي لخلصت العالم منك وجرعتك السم// .!!

وكأنها رسالة من رسائل السفاح جون مختومه ببقعة الدم حروفها قصيره ووعدها قوي ..... 

صديقي ما زلت أحبك 

ما زال في ذلك المكنون الكثير لأقوله...... الأغلب لن يفهمها...... أنت فقط ...

أنت فقط من ستكمل هذه الرساله ....

((وتحسب أنك جرم صغير وفيك انطوى العالم الأكبر)) 




  • 1

   نشر في 20 يونيو 2017 .

التعليقات

creator writer منذ 1 شهر
هذا ما اسميه ابداع من نوع آخر .
0

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا