لماذا نحب ياسر عرفات؟ - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

لماذا نحب ياسر عرفات؟

  نشر في 29 أكتوبر 2017  وآخر تعديل بتاريخ 27 فبراير 2018 .

اتخذ ياسر عرفات لنفسه ، صورة الأب الحامل على كاهله مسؤولية القضية الفلسطينية وهمومها ؛ لذلك كان عرفات يعامل أبناء الشعب الفلسطيني معاملة أبوية. من هنا اكتسب أبو عمار- وهو اللقب الذي اختاره لنفسه بعد تأسيس حركة فتح- رمزية القائد لا سيما أنه ، كان يتمتع بكاريزما وجاذبية شخصية وكان يواظب على ارتداء الزي العسكري والتمنطق بمسدسه هذا مع اعتماد الكوفية الفلسطينية بشكل شبه دائم ، لذلك حاز عرفات على شعبية جارفة ، في أوساط الأطفال والشباب الفلسطينين ، بما أنه كان أيضاً يلاطفهم بعطف وحنان ، ولا ينكف حتى عن مواساتهم وتقبيل أياديهم  إذا حدث لأحدهم مكروه وعندما بدت على عرفات علائم الكِبر في السن أطلق عليه الفلسطينيين لقب "الختيار". وطوال سنوات كثيرة رفض عرفات الزواج ، بدعوى تكريس وقته للثورة الفلسطينية وهمومها لدرجة أنه قيل أنه كان ينام بجواربه..

ونحن على مقربة من الذكرى ال13 ﻻستشهاد رمزنا الحبيب اﻻخ ياسر عرفات ابوعمار.. تهرب منا الكلمات وتغرق عيوننا الدمعات ونتطلع الى الحلم البعيد القريب حلم ياسر عرفات الحقيقة التي تشق لنا طريق الصمود والبقاء طريق الكرامة ..


ياسر عرفات لم يكن قائدا لحركة فقط ، بل كان ثورياً ورئيساً للشعب الفلسطيني ، يؤمن بوحدة الشعب وقدسية الأرض والهوية ، لذا ففي كل المجالات له بصمته وحضوره .. أحبه الجميع فهو الأب والقائد والأخ .. وهو الرقم الصعب الذي لا يمكن أن ينحني أو يستسلم .


لقد حاول الأعداء دائماً اغتياله ، اغتيالاً معنوياً وسياسياً وجسدياً ، لكنه كان دائماً يخرج منتصراً وأكثر صلابة وقوة وتقدماً ، وكان يقول أن روح أبوعمار في جسد أبو عمار ، وأن القضية تسكن كل روحه وجسده ، لهذا يريدوا أن يغتالوا الحلم الفلسطيني والقرار الفلسطيني والإرادة الفلسطينية، ولكنهم "الأعداء" يجهلون أن روح ابوعمار مزروعة في كل أرواح الشعب الفلسطيني ، أبو عمار الإنسان المتواضع ، صاحب البدلة الكاكية والكوفية الفلسطينية ، حتى صارت الكوفية تعني أبوعمار والثورة والقضية ، فحين اغتالوا أبو عمار بقيت روحه مزروعة في كل الأرواح وستبقى ، وبقيت الكوفية تزين الرجال والنساء ويعرف بها الفلسطيني في كل مكان.



  • Mohammed Hatem El-najjar
    محمد حاتم النجار ، من مواليد عام 1996م .. أعيش في مهبط الديانات السماوية الثلاث أرض الإسراء والمعراج فلسطين الغالية على قلبي♥ بالتحديد في قطاع غزة المحاصر . طالب كلية الآداب والعلوم الإنسانية جامعة الأزهر: أدرس العلوم السي ...
   نشر في 29 أكتوبر 2017  وآخر تعديل بتاريخ 27 فبراير 2018 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم













عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا