إعتذار - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

إعتذار

لك أعتذر

  نشر في 30 غشت 2016 .

إن كل من يرى هذا العنوان يظن لأول وهلة أنني سأعتذر لصاحب طالت عليّ غيبته ، أو حبيب استوحشت من فراقه ، أو عزيز شغلتني عنه الأيام.

لا والله ؛ ليس اعتذراي لهؤلاء ، إنما أعتذر لإلهي ومولاي ، الذي لا غنى لي عنه طرفة عين ولا أقل منها.

أعتذر إليك إلهي من كل ما جنته يداي في سالف الليالي والأيام ، والشهور والأعوام ، أعتذر إليك يوم أن ساقتني نفسي للشهوات فآثرتها عن جنتك وقدمتها على رضاك.

أعتذر إليك يوم أن خلوت بك في سواد الليل وهتكت الستور ، وواقعت الفجور ، ولم أستح من نظرك إليّ.

أعتذر إليك عن كل ليلة قامها القائمون ونمتها ، وعن كل معصية تركها الصالحون واقترفتها.

أعتذر إليك عن كل عمل زعمت أنه لك خالصا وخالطه ما تعلم ، أعتذر إليك عن كل نعمة أسديتها إليّ ، وكان حقها عليّ الشكر ؛ فتجرأت بها عليك.

أعتذر إليك عن كل لحظة عصيتك فيها وتجرأت عليك ، ولم أستشعر فيها عظمتك وأنت على عرشك ترقبني.

أعتذر إليك عن كل كلمة قلتها ولم أُرِد بها وجهك ؛ فرقت بها بين الأحبة ونهشت بها أعراض المسلمين.

أعتذر إليك عن دموع سالت على الخد لم تكن صادقة ، ووعود أخذتها على نفسي فكانت كاذبة ؛ فغدرتُ في عهدي وكنت عليّ حليما ، وكذبتُ وكنتَ بي برا رحيما.

أعتذر إليك يوم أن ضاقت عليّ الدنيا بما رحبت ، وضاقت عليّ نفسي فأُوصدت في وجهها الأبواب ؛ فقصدت الصاحب فخذلني ، ولذت بالقريب فشتمني ، فرحت في سواد الليل أصرخ ، وتحت أمواجه المتلاطمة أستغيث ؛ فقربتني حين أبعدني الناس ، وآويتني حين شردني العباد ، ثم بعد أن اتسع المضيق ، وفُتحت الأبواب ؛ رحت في سواد الليل ذاته ، وتحت تلك الأمواج ذاتها أهتك الستور ، وآتي الفجور.

فصرخ فيّ سواد الليل ، ونادتني أمواجه : ألستَ المستغيث بربك البارحة من همومك وأحزانك ماذا دهاك ؟! أما تستحي وهو يراقبك ويراك ؟!

" هل جزاء الإحسان إلا الإحسان "

أعتذر إليك إلهي يوم أن سألتك فأعطيتني ، ورفعت إليك حاجتي فلم تخذلني ، وقصدت بابك فلم تطردني ، ثم بعدها ناديتني فلم أسمع لك ، وتقربت إليّ وفررت أنا منك.

أعتذر إليك ولازلت أذكر تلك اللحظات التي خرجت فيها هائما على وجهي أبحثُ عن شعاع أمل أتعلق به ، وعن رائحة فرج ألوذ بها ، وضاقت عليّ نفسي ؛ فرحت أبكي ، فسمعني أبي ، وسمعتني أمي ، فجاءت مسرعة لتمسح دمعي ، ووضع أبي يده على جسدي ليسكن ألمي.

وهدأت بعد فزع ، وسكنت بعد هياج ، لكن لم يبدد ما بداخلي من هم ، ولم يذهب ما جثم على الصدر من غم سواك ؛ ثم بعد ذلك ؛ بعد أن فرجت عني ، وأذهبت همي وغمي ؛ نسيت تلك اللحظات التي عشتها ، فخرجت هائما على وجهي أتبع نظري الحرام ، وأسمع الحرام ، وأتلذذ بالغفلة عنك والإعراض ، ونسيت أنك يا رب لي بالمرصاد.

أعتذر إليك يوم أن حلفتُ أني أحبك ثم تجرأت عليك في خلوتي ، أعتذر إليك يوم أن زعمت أن الشيطان عدوي وصالحته ، أعتذر إليك يوم أن زعمت حب محمد وتركت سنته ، أعتذر إليك مولاي وأبكي ولا حيلة لي سوى البكاء.

إلهــي :

أسأتُ ولم أحسن الاعتذار ، وجئت أمد يديّ في الأسحار ، ووقفت على الباب راجيا الغفران ، وأقسمت ألا أبرح الباب حتى تمحوَ الأوزار ، وتتجاوز عن الخطايا والأثام.

إلهــي :

لا أطيق العيش بعيدا عن بابك ، ولا شاردا عن جنابك ، وقد جئتك اليوم معتذرا ، ووقفت على بابك منكسرا.

إلهــي :

كيف ألتذ بعيشي وأنت عليّ غاضب ؟!!

أعتذر إليك إلهي إعتذار من أوبقته عيوبه ، وأرَّقته في الخلوة ذنوبه.

يـا رب :

من لي سواك للمضطر عونا ** إذا نزلت به الكُرب العظام !

وقفت ببـاب رحمتك ابتهــالا ** وفاض الدمع وانقطع الكلام.

علمـتُ بأنــك الغفـــار ربـي ** ومن رُحــــماك ينهـــمر الغمـام.

فـإن تغفر وترحم يا إلهــي ** فليس يضير إن غضب الأنام.

إلهــي :

هذه دموع الندم على خدي جارية ، وزفرات ألم كانت بين الجوانح ساكنة ، بثثتها إليك ، وأنزلتها بك ؛ فارحم ذلي وضعفي بين يديك ، وأنه لا حول ولا قوة إلا بك.

وأخيــرا :

أما آن لهذا الشارد عن باب مولاه أن يرجع ويعتذر ؟

أما آن للمتجرأ على الله في الخلوات أن يعود ويعتذر ؟

أما آن للمستخف بنظر الله إليه وهو يعصي أن يعود ويعتذر ؟

أما آن لآكل الربا أن يعتذر ؟

أما آن لتلك المتبرجة الكاسية العارية أن تتوب وتعتذر ؟

أما آن للنائم عن الصلاة أن يتوب ويعتذر ؟

أما آن للناظر إلى الحرام أن يعتذر ؟

أما وإني قد اعتذرت لمولاي مما جنته يداي ، واعترفت بذنوبي وخطاياي ، وأقسمت ألا أعود إليها إلى يوم ألقاه.

" وستذكرون يا هؤلاء ما أقول لكم وأفوض أمري إلي الله. "

وكتبه :
الراجي عفو ربه.



  • 4

   نشر في 30 غشت 2016 .

التعليقات

نوف محمد منذ 3 شهر
وقفت ببـاب رحمتك ابتهــالا ** وفاض الدمع وانقطع الكلام. رائع رائع بالتوفيق
4
السيد الأمير
بل رائع لأنكِ من يقرأ ، جزاكِ الله خيرا. ❤
ان الله ارحم بعباده من عباده ,,, فقط علينا ان لا نستهين بصغائر الامور و كبائرها ,,, و نتذكر الاية الكريمة ( اني اخاف ان عصيت ربي عذاب يوم عظيم ) ,,, تحياتي و احتراماتي
1
السيد الأمير
بوركت ، جزاك الله خيرا. ❤

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !


مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا