لا مفر - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

لا مفر

  نشر في 03 أبريل 2016 .

هو بكل مكان حتمية قدومه لا مفر منها سيطرق بابك في يوم ما اقرب اليك من طرف العين وابعد عنك من الصين يأتيك بغته بلا سابق انذار تحدث مواقف تشعر فيها انها النهاية يسخر منك حين تخاف على روحك ويسخر منك مرة اخر ى حين تطمئن عليها مع انك فعلا لا تمتلكها 

اخاف منه كثيرا ولكنه مأمور ما بيده حيلة ,تنسج  لي الحياة الوانها مع انني احيانا اختنق واتمنى ان اذهب الى عالم اخر لكن بصراحة اذا فكرنا بلفكرة بعمق انه شئ مخيف ان تذهب لمكان لا تعلم اي ذنب سيقذف بك الى عالم الالم  ولا تعلم اي كلمة تتفوه فيها ستهوي فيك سابع ارض فالحياة على رغم سيائتها  تبقى افضل من ان تخضع للمحاسبه   نتائجها وخيمة ولا مفر منه فهي قاضيه اما سعادة للابد وارجو من الله ان تكون هذه نهايتي ان وكل من قرأ هذا المقال واما ان تكون جهنم بنتظارك وهل من مزيد في مخلوقة تشبهنا تمتلك الشهوة وشهوتها احراق البشر  وليس اي بشر بل بشر عصو خالقها فلا نمتلك ادنى فكرة عن مدى غضبها  

بريق املي الوحيد لعل الله ينظر الينا نظرة رحمة حين ينتزع هذه الروح  فهي  رهينة له سياخدها متى ما يشاء مع انني حاليا في الوقت الراهن  اختنق احس  انها ضاقت علي كانها تابوت ولكن لا اتمنى  نهائيا  ان يطرق بابي  فلست جاهزة بعد  لا ادري اذا كانت حسناتي اكتر من سيئاتي افعل هذا وافعل هذا املي الوحيد ان انال رحمة ربي ومتيقنا انه سيهبني من يعتني بي ويقودني الى بر الامان اميل هنا واميل هناك اضعف هنا واقوى هناك ...


  • 3

   نشر في 03 أبريل 2016 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا