"رسالةٌ جديدة إلىٰ جُبران" - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

"رسالةٌ جديدة إلىٰ جُبران"

في ذكرىٰ لقاء

  نشر في 03 أبريل 2020 .

‏‫𝙰𝙿𝚁𝙸𝙻-02‬

عزيزي الدائم جُبران،

‫اليوم هو الثاني من إبريل، سنتان فقط، مرت علىٰ ذاك الصباح، كم كُنتَ مذهلاً وانت تحتضن أجنحتي بأذرعٍ غير مرئية ونحن نسلك الطريق إلىٰ نعلم، ملامح ذلك اليوم لا انساه البتة، وطقس إبريل الذي يميل إلىٰ الصيف قليلاً، لكنه صيفٌ كذّب نفسه فأمطرنا حين رآك غيثاً ونفحات حُب تغمرُ دجلة، أتذكر كيف كنت برفقتي، وكيف تسحّبت في ذلك المقهىٰ عنهم مُتحجج لتكون بحوزتي، كيف لعبت دور صديقٍ رائع أمام الدنيا، لكنه صديق مُتشبثٌ بكّفاي التي ضاعت بكفهِ، صديقٌ ‬

وجهه يترجم ما تود قوله عيناه، التي لا ترفع عن عيني ستائر نظرها، والناس حولك وانت مُلك قلبي ويدي، يدي التي طبعتَ عليها قُبلة الشوق، وتركتَ بصمتك متفضلاً لأحتضرها كلما عزف ناي الحنين لعناقٍ صغير، عامانِ مرّا ياجُبران لكنهما مليئان بك، علىٰ أملِ عودةٍ جديدة لأرضك الثانية!

العيش بدونك يشبه التخبط الأعمىٰ بجدرانٍ يُنبّتُ فيها أشلاء زجاجٍ مُكسر؛ وما لم تعرفه أنه زجاج ساعة التوق التي تحطمتْ داخل صدري، عملتُ جاهدةً وبلاء فراقك كان بلاءً طيباً؛ فعلىٰ أقلِ خسارة أنه "لم يُميتني" وهذا ما كان عليه أن يفعل، أن يستخدم جَلدَه لي دون أن يُطفأ كهرباء جسدي عن العمل، علىٰ أقل أملٍّ أن يبقيني عليك لألقاك مجدداً بجسدٍ ملغم بشظايا البُعد الأنيق وقلبٌ محشوٍّ انت فيه إتخاماً،

وعليه، قمتُ بتفريق الأيام التي كُنتَ بها هُنا -وأقصد بهُنا مقصدٍ جديد علىٰ أعتبارك دائم الوجود وطيفاً مُغيّب- في المدينة، لا أخفي عليك سراً كان حلاً أمثل لتصبير الليالي الجاعة علىٰ اشتهائك، انا بخير ذاكرة، صحيحٌ أُعاني بثقبٍ فيها دائم التسري؛ لكني كنت احتاجُ لتمرير الكثير من ذاكرة الطفولة، والأيام القريبة، والذكريات الخاليات منك، والذكريات التي تسبق دخولك حياتي؛ حتىٰ أتمكن من تثبيتك برأسي مثقوب الذاكرة، كان الأمر يقتضب أن أتخلص من أحدثٍ أقل إلىٰ الأكثر أهمية، وبديهياً تفوز أيامك وتتسلم الصدارة كعادتها في كفة المُقارنات.

تخشىٰ مكانكَ بي؟ لا تخشىٰ، انت جبلٌ لا تهتز رواسيه في عقلي العنيد عليك، لِفّْ وآلف البلادَ والقارات، وكن سعيداً عني، وطِرّ بجناحك ثم عُدّ يا عصفوري إلىٰ بغدادك، ملجأي، ستجد الوطن الذي تركت علىٰ ماتركت.



   نشر في 03 أبريل 2020 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !


مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا