الثائر المليونير - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

الثائر المليونير

  نشر في 12 مارس 2016 .

ربما لايمكن لأحد أن يتخيل انه يوجد هناك ثائر مليونير ، خصوصا ان الثوار فى جميع انحاء العالم لم يكونوا أغنياء بالقدر الذى يجعلهم يغامرون بثرواتهم فى سبيل تحقيق الحريه لأوطانهم أو العدل

ولكن نحن هنا أمام حاله مختلفه . أمام حاله لثائر عظيم لم يكن أبدا ليبخل على وطنه سواء بالمال أو بالجهد لتحقيق الغايه الأعظم وهى تحرير وطنه من الظلم والإحتلال

والأغرب هنا عندما نعلم أن هذا الثائر مصرى . فقد تحدثت مصر عن أول مليونير فى عهد الحمله الفرنسيه وانتهت عند أول ملياردير وهو المخلوع مبارك

ولكن كيف كان يتعامل اغنياء مصر مع الثروات التى فى أيديهم فى وطن شهد فترات احتلال وتحديات سياسيه وأزمات إقتصاديه ؟

لعل الإجابه هنا تكمن عند أول مليونير مصرى رسميا وهو الشيخ حسن طوبار

كان حسن طوبار زعيماً على إقليم المنزلة بالدقهلية وشيخاً له، وكان من أكثر الأقاليم التي واجه الفرنسيون فيها مقاومة شعبية عنيفة، وكان محور هذه المقاومة هو هذا الرجل.

حسن طوبار هذا الرجل واسع الثروة والنفوذ، محبوباً من سكان إقليمه من الصيادين، وكان في حالة من الغنى كفيلة بأن تقعده عن اتخاذ أى موقف يمكن أن يهدد ثروته‏،‏ إذ كان يملك أسطول صيد قدرته بعض المصادر الفرنسية بنحو خمسة آلاف مركب‏، وعدداً لا بأس به من مصانع نسج القطن، والمتاجر‏، ومساحات شاسعة من الأراضي الزراعية‏، بالفعل كانت ثروة طائلة لأغنى رجل في مصر

فبعد ان نجحت الحمله الفرنسيه على مصر .. إهتم "نابليون" بإخضاع بلاد البحر الصغير(بحر اشمون) الكائنة بين المنصورة وبحيرة المنزلة وإحكام قبضته على الجهات الموصلة إلى البحيرة، وكان يهدف من جهة إلى إخضاع هذا الإقليم، ومن جهة أخرى إلى تأمين المواصلات بين دمياط والمنصورة والصالحية وبلبيس حتى يتمكن من نقل الجنود والمدفعية لهذه الجهات لتأمين احتلال حدود مصر الشرقية وعهد إلى الجنرال دستنج معاقبة بلدتى «منية محلة دمنة» و «القباب الكبرى» الواقعتين على بحر أشمون، إذا جاهر أهلهما بالعصيان والامتناع عن دفع الضرائب والغرامات التى فرضت عليهم، وعهد إلى الجنرال داماس أن يحتل بحيرة المنزلة واخضاعها،

بعدها شرع حسن طوبار في مقاومة الفرنسيين منذ بداية الحملة تقريباً، فكان يذهب بنفسه إلى البلاد والقرى يحرّض أهلها على الحرب، ويطمئن على وسائل الدفاع لديهم، وجهز من ماله الخاص الأسطول البحري الذي حارب الفرنسيين في البحيرة، وأوشك على إخراجهم من دمياط

الفرنسيين وأهالى دمياط


وكان الفرنسيون يتطلعون الى التخلص من هذا الزعيم ولكنهم لم يستطيعوا لمكانته عند قومه .. فأرادوا ان يستميلوه إليهم .. خصوصا ان نابليون بونابرت أدرك أهمية وأبعاد المركز الجغرافى الذى يسيطر عليه هذا الرجل

وقد أرسل نابليون رسولا له وهو الجنرال "فيال" بهدايا قيمه ولكن الشيخ حسن طوبار قابل ذلك بسخريه شديده إذ كان حسه الوطنى أهم عنده من مغريات المال

رفض طوبار لقاء فيال وقال أنه لايريد أن يرى أحدا من الفرنسيين على هذه الأرض

ويحكي المؤرخ عبد الرحمن الجبرتي كيف كان حسن طوبار يشعل الثورة في مختلف البلاد الواقعة بين دمياط والمنزلة والمنصورة. وبينما كان يثير الأهالي في بلاد البحر الصغير كان في الوقت نفسه يجمع مراكبه في بحيرة المنزلة لمهاجمة دمياط لتخليصها من يد الفرنسيين

وأرسل الجنرال فيال إلى زميله الجنرال دوجا ينذره بقرب هجوم الثوار على مدينة دمياط، لأن حسن طوبار يحشد أسطولاً كبيراً في بحيرة المنزلة لهذا الغرض ويطلب المدد،

وبالفعل قام الثوار بهجوم فعال على دمياط في 16 سبتمبر سنة 1798 واشترك فيه أهالي البلاد المجاورة لدمياط، كما اشترك فيه أيضاً أسطول حسن طوبار، ونجح المهاجمون الثوار في قتل الحراس الفرنسيين في المواقع الأمامية للمدينة، وظل القتال متواصلاً ليلة 16 سبتمبر، غير أن عدم تكافؤ الأسلحة والتنظيم دفع المهاجمين إلى التقهقر والالتجاء إلى قرية الشعراء حيث اتخذوها معسكراً تحصنوا به

وبعد الحمله الفرنسيه الثانيه كتب الجنرال اندريوس إلى نابليون يخبره: " انه لاسبيل إلى تسلط الفرنسيين على بحيرة المنزلة إلا بعد سحق حسن طوبار والقضاء على قوته الكبيرة، وانه بالاستيلاء على مدينة المنزلة التى يسكنها تصبح مركزا حربيا للحركات العسكرية في البحيرة "

فأرسل نابليون المدد إلى الجنرال دوجا وكلفه في رسالة بتجريد حملة عسكرية على مدينة المنزلة للإستيلاء عليها، وإرسال كتيبة اخرى إلى الجنرال أندريوسى للاستيلاء على جميع الجزائر الواقعة في بحيرة المنزلة، "وشدد عليه في هذه الرسالة ان يأخذ حسن طوبار ولو بالخديعة، وان يرسله إلى القاهرة، وأوصاه بالقسوة على الثائرين واخضاع البلاد الكائنة بين المنصورة ودمياط اخضاعا تاما ووصاه بتجريد القرى من السلاح وقطع الرؤوس واخذ الرهائن"

فألتقى الجنرال اندريوسى في دمياط بالجنرال دوجا الذى جاءها من المنصورة وتوجهوا بقوتيهما إلى المنزلة وجهاتها،

واستطاعت هذه الحملة القوية وبعد جهدٍ جهيد أن تدخل المنزلة واحتلتها في 6 أكتوبر عام 1798، غير أن حسن طوبار كان قد غادر المنزلة ومعه معظم أهلها إلي غزة، لإعادة تنظيم حركة المقاومة مرة أخرى .

قال الجنرال لوجيه أحد قادة الحملة في يومياته : "في كل جهة مررنا بها من المنصورة إلى المنزلة كنا نسمع ثناء الاهالى على حسن طوبار، وهو محبوب منهم حبا شديدا، وهو غنى تقدر ثروته بالملايين من الفرنكات، يملك الأراضى الواسعة ومصانع نسيج القطن ومصانع الصباغة والمتاجر الكثيرة"

وقد ظل حسن طوبار بعد هجرته إلى غزة مصدر قلق للفرنسيين وخشوا أن يفكر في الرجوع إلى شواطئ دمياط وبحيرة المنزلة ويستأنف مقاومته، فقد جائتهم أنباء بأنه يعد فعلا قوة من المشاة في غزة وعزم على نقلها في خمسين سفينة يحتل بها دمياط، ولكن لم يتحقق شئ من هذا العزم، وبالرغم ان الظروف لم تمكن طوبار من إتمام هذه الحملة، فإن رعب الفرنسيين منها جعل نابليون بعد انتهاء الحملة الفرنسية على سوريا يسمح له بالعودة إلى مصر، ليأمن هجومه على دمياط وتحريضه لأهل بلده على الثورة، ولم يأذن نابليون بعودة حسن طوبار إلى مصر إلا بشرط أن يعود حسن طوبار إلى دمياط مع إلتزامه بالهدوء في منطقته،

ولكن يؤخذ من رسائل الجنرال "كليبر" أن السلطات الفرنسية لم تكن تثق به ولا تطمأن إليه، وكان الجنرال كليبر بعد أن أصبح قائداً عاماً للحملة الفرنسية يوصي قائده في دمياط الجنرال «فردييه» بمجاراة حسن طوبار وتوخي الحذر منه، وأن يراقب هذا الشيخ ولا يغفل عنه أبداً

بعد عودته عاش حسن طوبار في دمياط فترة قصيرة، وفي يوم 29 يونيه 1800م رحل القائد والزعيم والمجاهد حسن طوبار، واحتفت بوفاته صحف فرنسا لتنشر جريدة "كورييه دليجبت" الجريدة شبه الرسمية للحملة الفرنسية نبأ وفاته في العدد 75 الصادر بتاريخ 28 يوليو سنة 1800، وكتبت عنه ما خلاصته:" في 29 يونيه مات فجأة حسن طوبار كبير مشايخ إقليم المنزلة مصاباً بالسكتة القلبية، وكان هذا الرجل عظيم المكانة لأصله العريق وغناه الواسع

ويبقى أن نعلم أن الشيخ "حسن طوبار" هو الجد الأكبر للشيخ "نصر الدين طوبار" أحد أشهر المبتهلين فى القرن الماضى

رحم الله الشيخ الثائر المجاهد "حسن طوبار" 



  • mahmoud emam
    مواطن مصرى قررت عدم الصمت عن الظلم ولن اتراجع حتى يتحقق العدل
   نشر في 12 مارس 2016 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا