شبح التنمية البشرية - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

شبح التنمية البشرية

هل التنمية البشرية مشروع فاشل في الدول العربية ؟

  نشر في 19 غشت 2018 .

اذا قلت تنمية بشرية ستتبادر لذهن  من يقرأ منكم العديد من كتب الخاصة بالتنمية , قد تكون ساعدكم و حسنت من حياتكم ان كنتم من ذوي العزم   , كذلك قد تفكرون في مدرب التنمية  المفضل لديكم , فعند قراءتكم لتلك الكتب او سماعكم  لمدرب التنمية يتكلم  يجعلكم  تشعرون بحماس كبير , تظن  ان طريقك نحو التغير قد بدأ بالفعل و اتكلم عن  نفسي كذلك ,  فنحن نقرأ أ و  نسمع تعجبنا الحياة المثالية التي تصور لنا ,تعجبنا القصص عن اناس بدأوا من الصفر و حققوا نجاحا باهرا بعدها , نشجع هذه القصص نتأثر بها , نتحدث عنها لأصدقائنا , نشعر أننا تقمصنا تلك الشخصيات , أننا تشبعنا بالأفكار الايجابية , ثم نغلق الكتاب أو الفيديو و نعود الى حياتنا العادية بلا اي تغيير يذكر   "لا تنمية بشرية ولا هم يحزنون" كما نقول بالعامية  و هذا هو الحال مع التنمية البشرية  في البلدان العربية ...

ظهرت او تطورت موجة التنمية البشرية بشكل اوسع بعد نهاية الحرب العالمية الثانية , فقد تـأثرت شعوب البلدان من هذه الحرب بشكل كبير لما لقته من دمار و مجاعة و ابادة ,فقد انتجت شعوب غير فعالة غير قابلة لاداء وظيفتها الا و هي اعادة النهوض و تكوبن بلدانها من جديد , و قد عملت الولايات المتحدة على تطبيق هذا المفهوم على نفسها و قد نجحت في استرجاع شتات نفسها و صارت احد الاقطاب المسيرة, و من ثم عملت الامم المتحدة على تطبيقها على  البلدان الفقيرة تحت عنوان مساعدة البلدان للخروج من حالة الفقر الي تعانيها ..

في مفهوم التنمية البشرية ما يهم هو الانسان ..الاستثمار في العنصر البشري من خلال تقديم له نمط حياة تكون احسن و افضل مما هو فيه الان , فبرمجته على افكار ,عادات  صحية ,اخلاق ,و  مبادئ معينة تخلق لنا افراد فعالين ,ايجابيين ,قادرين على تحمل المسؤلية و هذا ما اعتمدته كل او معظم الدول المتطورة او حديثة التطور ,"اليابان ,ماليزيا ,اندونيسيا ,ألمانيا ...." العامل المشترك بين تلك الدول هو اولا وصولهم للقعر فلم يكن هناك اي طريق اخر للخروج الا للأعلى و بالتالي قناعتهم بصورة نهائية ان التغير بأيدهم فالمعجزات لا تحدث من فراغ من دون بذلهم لجهد بانفسهم كل بطريقته الخاصة و قدرته , كذلك العلم ...العلم الجيد يفتح العقول للافكار الجيدة و يطورها , فاكتسابهم للعلم جعل من الاستثمار في الفرد مشروعا ناجحا 

التنمية البشرية و البلدان العربية 

بالطبع التنمية البشرية قد وصلت للبلدان العربية و قد ساهمت في مساعدة و تغير العديد من  الاخطاء في  مجتمعاتنا و بالطبع اذا قلنا تنمية بشرية يتبادر في أذهاننا ابراهيم الفقي رحمه الله  , طارق سويدان ... هذان اثنان من اعلام التنمية البشرية و تعتبر كتبهما احد اكثر الكتب مبيعا فبي الدول العربية بالاخص بين الفئة الشبابية و لكن بالرغم ما زلنا للأن لم نحقق الرقي الاجتماعي الكافي لتغير اوضاعنا بل الأن تشهد البلدان العربية أسو ايامها , قد يقول البعض ان النظام الحاكم هو السبب نعم هو مساهم في نسبة كبيرة اما النسبة المتبقية فنحن المسؤلين ,ففي نهابة الامر الحكومات التي تحكمنا ليست غريبة عنا فهي جاءت منا  نحن و هذه حقيقة لا يجب انكارها 

ان عزوف الفرد العربي الحديث عن القراءة بالمقارنة مع الفرد الاجنبي ,و اعتباره تحصيل العلم يختصر  فقط في المدرسة لايجاد الوظيفة المناسبة ,جعلت منا شعبا غير واع ,غير مثقف , تافه  ’سهل الانكسار ,مقلد لا يهتم الا بصغائر الامور و ينسى الصورة الاكبر ,و بالتالي عقول متغقلة لا يمكن ان تحقق الكثير و لو بألاف مصادر للتنمية بشرية 

ان الله جميل يحب الجمال , فتجملوا في افكاركم و احسنوا من اخلاقكم  , اعتصموا بالعلم و الدين فهما يتكملان ,فبالعلم نتعلم على الدين أكثر و بالدين نحكم بين ما صح من العلم  و ما فسد ... اقرؤوا فنحن أمة اقرأ..



  • مي اسين
    الكتابة شغفي منذ الصغر ,اكتب لاخرج من دائرة الامان ,اكتب ما يتحفظ فمي عن النطق به,هي صوتي الذي احب ايصاله للذي يخالفني او يؤييدني في افكاري و ارائي ...
   نشر في 19 غشت 2018 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !


مقالات مرتبطة بنفس القسم













عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا