دقت ساعة الحب - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

دقت ساعة الحب

بقلم/ سامر السمري

  نشر في 30 شتنبر 2017 .

دقت ساعة الحب ..

بين الحب والّلا حب خط فاصل إسمه الخوف، سور عظيم كالذي كان يشطر المانيا شطرين. فالحب مثل أن تنقل الحلم للواقع، والَلا حب مثل أن تحيا لأجل المآكل والمشرب، وما دون الغذاء والكساء يُعدّ شيئًا ثانويًا يمكن التخلي عنه عند أول درج سُلّم الحياة ..

إلا الحُب .. يأبى أن يكون شيئًا عابراً يمكن تخطيه دون جُرح يميت صاحبه لو لم يؤدي له التحية العسكرية والخضوع المتنامي الَلا متناهي.

أن تحب تعني أن عالمك في طور التحول من اللونين الصامتين المتضادين المتنافرين (الأبيض والأسود) إلى ملون يسُّر الناظرين، تشاهد حياتك كما لو لم تعشها من قبل، وتنظر لذاتك كما لم تعرفها حتى أحببت.

أن تتذوق نكهة أنثى مخلصة لك في محبتها، تعني أنك ستخرج من نطاق ضيق حياتك التي = معيشتك وسلوكياتك مع من هم حولك في بيتك وعملك، ستُحدث فيك تغييرا كبيرا .. زلزالا عظيما يهدم ماضيك ويعيد تشكُلك من جديد.

أن تحب = لن تكون الرجل الذي يتذوق الطعام فيقول هذا حلو وهذا مُر، فذائقتك قد عُدِّلت، لن تذق نكهة حزن (بعد الحب) برغم ما يسقط عليك من مصائب حتى يفارقك الحبيب، عندها ستشعر بوحشية العالم، ويذهب عنك بيت القصيد الذي كان يربط جأشك؛ وتصبح من بعده مثل رجل في سكرات الموت يعاني أشد المعاناة عند خروج روحه، يتغيّر شيئًا فشيئًا حتى يصبح شيئًا لا يمكن تحمله، وهكذا يكون العالم في عيني عند خروج الحب، من يعرف الحب يقبل به ويقاتل من أجل الحفاظ عليه بكل سبيل متاح له.

أن تحبك الأنثى هذا يعني أنها ستخرج خلسة كل ليلة من بيتها في صحبة قلبها كي تتجول بين السماء والأرض، تعانق القمر في الفضاء، وتهمس للنجوم كل على حِدة، تخبرهم واحداً واحد أنها على موعد مع الحب.

دقت ساعة الحب...

ألقي بمخاوفك من نافذتك، ودع الحب يحركك، يقودك حيث أراد، عقلك يفتت كل شيء متماسك بداخلك لاجل ان يخلصك من السعادة بزعم الأمان، أنه يعادل رئيس دكتاتور، يخوف شعبه بالفوضى إذا اتخذوا درب غير دربه ... قائلا: (الأمان مقابل السعادة).

إن العقل يفعل المستحيل كي يقعدك، إن الذين يقدمون العقل يصلون متأخرين، مثل أن تفتح زجاجة كوكا ثم تغفل عنها لساعة وتعود إليها لينتهي مصيرها داخلك، فما أن تفرغها في فمك كي تمر من جوفك لأعماقك إلا وتشعر أنها فاترة، ذهبت قوتها يوم أن فتحتها وأنشغلت عنها بالفكر، لا تدع العقل سيدا عندما تنتوي أن تحب، أستحضر العقل فقط عند الغضب، وليس عند السعادة.

فالعقل من مفسدات الحب. 


  • 4

  • Samer El-Semary
    صدر الحلم أنا، وكذلك واقعه، وأوله وأخره، أبحث عن كنوز انسانيتي في داخلي، قبل أن تجردني الدنيا من ثروتي، فأندم أشد الندم.
   نشر في 30 شتنبر 2017 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا