لهذا سأكتب ...! - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

لهذا سأكتب ...!

خواطر

  نشر في 29 أبريل 2019 .

لهذا سأكتب سمفونية العشق مخطوطة بيدي تتلوها الانام لتسكن المقل ...!

خالطُها بدماء القلب من دفئ معتقة بحروف منك يا وطني ...!

تسلوا عيون العاشقين بمبتهل يطوي جفون المحبة بمعصمه ...!

وفِي يداي إحساس بملمسها ... أضم يداي لصدري ثم افردها ...!

علي بريح منك يا وطني .. يشق صدري و يطفي لوعة العشق ...!

أخاف عليك من نسمة الريح .. و أحميك بروحي ما نبض سرى فيني ...!

قلادة العشاق وصل يغذيهم .. وانا لي مع الوصل روايات لأرويها ...!

شغفت منذ صبابة العمر .. (أحبك) حروفها أضحت تخالط انفاس مملكتي ...!

سورتها بحصون منك لا تبلى ... ومن رياحين عطرك أحللتها زهرا ...!

أترقب منك اللقاء و ضمةً ... تبث فيني مشاعر الألم ...!

ألم جميل يحرك الروح ... يطربها ذكر جميل منك يا وطني ...!

أني على قبلات منك أحترق ... أُسَكن الروح من لاعج الشوق لتتأد ...!

ريح الصبابة تزجي النفس تلهبها ... مشاعر الحب خفاقة أبدا ...!

تخيط إهاب الشوق البسه ... توقًا الى ألوان من الشفاه تضطرب ...!

أسيلة الخدين حبي و مملكتي ... أنيخي مطايا العشق علني أصل ...!



   نشر في 29 أبريل 2019 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا