المدينة الحصينة - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

المدينة الحصينة

ستعرف حقيقتك عندما تختبر

  نشر في 12 مارس 2017 .

مدينة محصنة لها سور عظيم تحسبه يعانق السماء لعلوه .. يكسوه المدافع التي تقذف كل من يخيل له نفسه الاقتراب من تلك المدينة .. و من الاسفل توقد النيران حينما يهم احدهم الاقتراب منها …وفي منتصف السور يوجد باب المدينة باب صلب لا يخضع امام المدافع أو القنابل .. لا يخضع امام اي قوة..   ومن خلف تلك الاسوار الشامخة .. يقف الجنود حاملين اسلحتهم التي تفتك باي شيء تقابلها .. مدينة قوية يهبها الجميع لا احد من قبل فكر ان يحتل تلك المدينة .. و كانها قطعة من الارض محذور الاقتراب منها أو حتي التفكير فيها

وقف علي خيله بين الاف الجنود .. و قد هتف باعلي صوت .. سنقتحم المدينة .. اجننت انت “ جائته الاصوات من خلفه هاتفا بها “ … سنقتحم المدينة .. حسنا حسنا ساقتحم انا المدينة .. هرول بخيله نحو تلك المدينة .. حينها عصفت السماء و علي صوت رعدها و اضواء برقها .. هرول اكثر و اكثر .. اقترب اكثر و اكثر … ما عاد بينه و بين المدينة سوي امتار … هرول اكثر و اكثر حتي وصل الي بابها .. لحظة !! … اين هي المدافع التي تقذف كل من يقترب منها ؟! .. اين النيران ؟! .. لما لم تحجزني تلك القذائف؟! .. لما لم احترق من تلك النيران ؟! … واقفا بينه و بين الباب .. هل يا تري اي قوة سيخضع لها هذا الباب .. لحظة !! .. لربما مفتوح الباب .. امسك بمقبض الباب .. و حينها اكملت السماء المشهد لتزينها بدموعها .. صوت صرير الرياح يعلو في اذنيه .. امسك بمقبض الباب و حركه ببطء الي الاسفل … فانفتح الباب !!.. اظن يعتبر من السخف ان نسال هل اذا كان يوجد جنود خلف الباب او لا .. ادلف الي المدينة !!! .. نعم لقد احتل المدينة الان ؟!

ماذا حدث !! .. انا المدينة المنيعة المحصنة !! .. انا المدينة ذات السور العظيم و المدافع !! … كنت اكذوبة !! .. عشت حياتي بين اوهام !! .. انا لست مدينة عظيمة !! .. انا انا .. انا المدينة الحصي ….. ههههههههههه .. انا المدينة الخاوية الضعيفة

“ستعرف حقيقتك عندما تختبر “


  • 1

   نشر في 12 مارس 2017 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا