النجاح الذي ترغب به هو بين يديك - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

النجاح الذي ترغب به هو بين يديك

رجاء جبر حمدان rajaa_joo@hotmail.com

  نشر في 29 ديسمبر 2016  وآخر تعديل بتاريخ 29 ديسمبر 2016 .

النجاح الذي ترغب به هو بين يديك

كل شخص عادي في حياته ،ينظر للشخص الناجح المرموق في الحياه ،ويظن في نفسه ان الله قد حبا هذه الشخصيه العظيمه مواهب وظروف لايمتلكها هو وان هذه المقومات لو كانت عنده لاصبح هو ايضا شخص مميز عظيم .دعني اخبرك بانك شخص مخطئ بحق نفسك لو فكرت بتلك الطريقه ،فلو انك تأملت في نفسك قليلا وقارنت بينك وبينه في هذه الحياه ،لوجدت انه لايختلف عنك بشئ سوى انه شخص تميز عنك بانه قد واجه ظروف في حياته قد تكون مثل ظروفك اواقل او اكثر بقليل ،وانه تقبلها كما هى وقام على تسخيرها من اجل مصلحته وهدفه وثابر وصمم من اجل ازاله العراقيل التي تقع في طريقه وتعداها لبلوغ هدفه والوصول الى التميز.

ان اقتنعت بما وصلت اليه من نتيجه تاملك هذا وحزمت المقارنه بينك وبينه لتغير فكرك السلبي نحو ذاتك ، فها انت قد بدأت تشعر بان النجاح الذي تتمناه اصبح متاح وقريب منك وانه ليس ضرب من ضروب الخيال لايمكن الوصول اليه.

اذن انت شخص عظيم ستخطو اولي خطواتك من هذه اللحظه العظيمه التي اكتشفت فيها نفسك وامكانياتك ،وان الصعود للقمه سيبدأمن عندك بنفس الظروف والامكانيات التي منحك اياها الله ، وان اللوم الذى كنت تضعه علي الاخرين و على الظروف عند فشلك ما هو الا هروب من واقعك هذا للوصول والرضى بما انت عليه الان .فشراره النجاح انت الذى توقدها في نفسك بشحذ همتك وتصميمك على النجاح مهما بلغت الصعوبات التى تواجهها .

فما هي المقومات والخطوات التى ممكن ان تساعدك للتقدم للامام؟ .

ما اجمل المثل القائل : ( مشوارالالف ميل يبدأ بخطوه ).

ابدأ من حيث بدأالعظماء وسر على خطاهم ،استفد من خبراتهم ومهاراتهم وحكمتهم في تدبر الظروف التى واجهتهم حتى استطاعو ان يصلو الى ما وصلو اليه وبلغو القمه .ثم اقنع نفسك بانك شخص.مهم ومنحك الله ميزات خاصه بك تستطيع من خلالها ان تبدع وتبتكر ،وان الله قد اوجدك فى هذا العالم من اجل غايه وانت المسؤول عن تحقيقها .لذا عليك بتحديد هدف سامي لك وتمسك به بكل قوتك وكافح من اجل هذا الهدف وضع جميع المقومات التى تمتلكلها من مهارات وعلم وحوافز ومعرفه من اجل الوصول لهدفك ونجاحك المنشود .

الشخص الناجح ،هو الذى لايفتر حماسه مهما تعثر، وواجه انتقادات لاتروق له ،فهولا يصغى لسارقي الاحلام ومحبطي الهمم ،وان فشل مره جعل هذا الفشل دافع وحافزله ،ثم انتصب واقفامرة اخري واخرى وتعلم من كل مره درسا جديدا للتقدم الى الامام فهو شخص لايوجد مكان للاستسلام فى حياته.فما اجمل العبره او العظه التي ناخدها من المؤلف المشهور البريطاني (جون كويزي ) الذى عرض مؤلفه الاول على دور النشر وتلقى( 743)رفضا فتخيل مدى المعناه والاحباط الذى عناه في كل رفض . ولانه شخص مميز يسعى وراء النجاح لم يستسلم ،وازداد ثقه بلنفس واصرار حتى اصبح من اشهر المؤلفين ابداعا ،واصبح لديه (560 )مؤلف مشهور.وغيره كثير من المبدعين الذين صنعو من عراقيل الحياه حافزا للوصول الى القمه.وعملو بحكمه المثل القائل (عندما تلقفك الحياه بليمونه ،اعصرها ،واصنع منها ليموناده ).اذن انفض عن نفسك تراكمات الضعف وقله االحيله ،واطلق لنفسك العنان بان تحلم احلام كبيره تشحذ بها همتك للوصول الي القمه ،واترك الاحلام الصغيره فهى مضيعه لوقتك وجهدك.وتأكد بان نجاحك وتميزك لايكتمل ويكون نجاحا باهرا الا باكتمال صفاتك الشخصيه ومحبه الناس اليك ،فاعمل على صقل ذاتك العليا ،واغرس بها الفضيله واتسم بلكياسه،والصدق بحياتك سواء مع نفسك او مع الاخرين ،كما انه الاهتمام بمشاكل الغير والانصات لهم ومحاوله مساعدتهم ومنحهم الاحترام والتقدير منك كلها امور تساعدك على ان تكون شخص مكتمل ناجح له تأثير ايجابي جميل على من حوله وتسرع بك للوصول الى هدفك المنشود والتقدم للامام .

اخيرا انصحك ايها الشخص العادى الذى تنظر الى القمه بعين الحسره وبانها بعيدة المنال على من هم من امثالك .ان تنظر الى موطئ قدميك اين هم وان تضع فى مخيلتلك كل قصص النجاح التى خاضها الناجحون والعظماء، واشحذ همتك بكل ما استطعت من قوه، واطلق فرامك للاندفاع كصاروخ نحو القمه . 




   نشر في 29 ديسمبر 2016  وآخر تعديل بتاريخ 29 ديسمبر 2016 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا