قراءة تاريخية في فكر قاسم أمين "3" - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

قراءة تاريخية في فكر قاسم أمين "3"

المرحلة الثالثة "إعترافات وحقائق"

  نشر في 11 ديسمبر 2015 .

بعد أن خاض قاسم أمين عدة معارك فكرية وثقافية طاحنة مع مختلف المثقفين وعلماء الدين وأهل الفكر بشأن دعوته لتحرير المرأة والتي عبر عنها وروج لها في كتابي "تحرير المرأة ، المرأة الجديدة" إنتشرت أفكاره كما تنتشر النار في الهشيم في المجتمع المصري ولكن بخلاف ما تمنى "محرر المرأة" لاسيما حين رأى آثار دعوته بأم عينه وندم على ما اقترف معترفا بسوء تقديره وخلل أفكار دعوته.

وفي عام 1906 نشرت مجلة الطاهر "إعترافات قاسم أمين" وتضمنت تراجعه عن دعوته لتحرير المرأة  وقد حاول انصار دعوته إخفاء تلك الإعترافات لكن أعيد نشرها مرة أخرى في المجلة العربية العدد 137..يقول قاسم أمين "لقد كنت أدعو المصريين قبل الآن إلى إقتفاء أثر الترك بل الأفرنج في تحرير نسائهم وغاليت في هذا المعنى حتى دعوتهم إلى تمزيق الحجاب وإشراك المرأة في كل أعمالهم ومآدبهم وولائمهم ولكن أدركت الآن خطر هذه الدعوة بما اختبرته من أخلاق الناس فلقد تتبعت خطوات النساء من أحياء العاصمة والإسكندرية لأعرف درجة إحترام الناس لهن وماذا يكون شأنهم معهن إذا خرجن حاسرات فرأيت من فساد أخلاق الرجال وأخلاقهن بكل أسف ما جعلني أحمد الله أن خذل دعوتي واستنفر الناس إلى معارضتي....رأيتهم ما مرت بهم إمرأة أو فتاة إلا تطاولوا عليها بألسنة البذاءة وما وجدت زحاما مرت به إمرأة إلا تعرضوا لها بالأيدي والألسنة".

وبرغم مساعي قاسم أمين وجهده المضني للترويج لدعوته بتحرير المرأة ونجاحه في ذلك إلا أن زوجته لم تؤمن بدعوته أو تقتنع بأفكاره ويذكر الصحفي مصطفى أمين في كتابه "من واحد لعشرة" إحدى الوقائع التي تثبت هذا الأمر وقد حدثت في منزل سعد زغلول وشهدها مصطفى أمين بنفسه حيث نشأ منذ صغره في هذا المنزل.

يقول مصطفى أمين في كتابه "من واحد لعشرة" ص117" (ويذكر الطفلان -أي مصطفى أمين نفسه وأخاه علي أمين - بعد وفاة قاسم أمين بعشر سنوات أن زوجته كانت تأتي بين وقت وآخر لزيارة صفية زغلول، فلا تكشف وجهها أمامهما، بل إنها إذا تناولت الغداء مع صفية، كانت تُعد لهما مائدة في غرفة أخرى، وتُناول سعدًا الطعام وحده، ذلك أن قاسم أمين الرجل الذي دعا المرأة المصرية إلى نزع الحجاب فشل في إقناع زوجته بأن تنـزع حجابها، وظلت متمسكة بوضع الحجاب على وجهها إلى ما بعد أن نزعت المصريات حجابهن !..وكان أكثر ما يؤلم قاسم أمين..أنه لم يفلح في إقناع زوجته التي تقيم معه في بيت واحد بالرسالة التي آمن بها).




  • علاء صلاح الرفاعي
    كاتب إذاعي ومعد برامج بقناة أراك ميديا بالعربي على اليوتيوب ،المنسق الإعلامي لمبادرة دعم المحتوى العربي على الإنترنت برعاية إتحاد أراك "سابقا" ،،، كاتب إذاعي بإذاعة البرنامج العام ،كاتب في موقع مقال كلاود
   نشر في 11 ديسمبر 2015 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا