التجاهل بلا جهل - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

التجاهل بلا جهل

  نشر في 08 ماي 2019 .

ليس للعلم منزلة أرفع من الجهل على الدوام، فالعلمُ -نعم- أفضل أو أرفع لكن ليس دوماً. فأحياناً يكونُ في الجهل ميزةٌ لصاحبه على العالم، إذ بالجهل -أحياناً- تسقط أهلية العقاب، ويُرفع عن صاحبه الملام، ويقدَّم له العذر إذا ما أخطأ، بينما إذا ارتكب الآخر نفس الخطأ وهو على علم، فقد لا يكفي فيه استيفاء العقاب بل تضعيفه لكونه على علمٍ بما أقدم عليه.

لكن بين منزلتي العلم والجهل يقع التجاهل، وهو فضيلةٌ لمن علِم موضعها.

فالتجاهل هو ادعاء الجهل على علمٍ لعدم استحقاق التعليم، وبكلمات أخرى: هو أن تعرف وقت ومكان إظهار العلم بما يجدي ويجلب المصلحة.

وليس المقصود بالعلم -هنا- محض العلم كمعلومة في ذهنك أو جواب على سؤال تعرفه أو مذكِّرةٌ تحفظها، بل المقصود بالعلم هو الحضور والاهتمام. فقد يرى أحدنا خطأً مُرتكبَاً لكنه يتجاهله ولا يعقب، فكأنه قد أغضى على نفسِه ومحى علمه بالأمر، ويكأنه لم يحضر ولم يرى؛ فلم يهتم.

وفي هذه الدنيا هذه المئنَّة مطلوبة في الناس رحمةً بهم ولهم. فالتجاهل يحفظ العلم من أن يُدنَّس في جدال بلا طائل مع جاهل، ويحميك من التهاب الأعصاب كلما توقفت عند كل خطأ أمامك، ويحمي غيرك من إحساس المراقبة والتتبع؛ فيكون أبسط سريرةً وأروح نفساً.

فالتجاهل تظهر فيه علاماتُ العالم.

لو كنتُ أعلمُ لا أقولُ وإنْ أكن ... بالجهلِ أهلاً ،أو أُنادي بجاهلِ
فالجهلُ فضـلٌ للكـريمِ ورحمةٌ ... إذا تمـــادي كــلُّ نِــــزْقٍ ســــافلِ
يا مــدَّعٍ ما لــم تنلْ ، انظــر بما ... سفِهــتَ ، أو بفـــرعِ جدٍّ باهلي (*)

____________________________________________

(*) وباهلة قبيلة منحطة بين العرب ، قال الشاعر : ولو قيل للكلب يا باهلي عوى الكلب من لوم هذا النسب
.


  • 2

  • طارق عوف
    مدون حر مستقل .. "لم يكنْ ليُعرف الأدب لولا قلةُ الأدب"
   نشر في 08 ماي 2019 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !

مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا