ميساء ( الطين يكفله الكفن ) - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

ميساء ( الطين يكفله الكفن )

قصة قصيدة // أحمد الخالد

  نشر في 29 ماي 2015 .




( الطين يكفله الكفن )

ميـــســــــــــاء

________________

ميساء الطفلة :

________

ميساء يبغاها الرجل ..... هو ليس بسر

رمان تام في صدر ...... ليس بمفروط

أفخاذ تأكلها العين .......... رغما عن أنف

والصدر النافر يهزمهم ...... عن جد بعنف

وسذاجة طفلة مسلوبة ....... روحا أو لب

يرغبها القاصي والداني ...... وكأنها كأس

كأنها قدر مختمر ....... بعجين الجنس

شيطان جن يسكنها ........ يجعلها تفور

بحر من ثلج تصبحه ...... إن كان الفخ

الكل يحاول يقصيها ...... عن كل عيون

ويحاول يقطف من شهد يجعله يفيض

تتأوه تصرخ في صدر .. وتحن لقنص

ولأنها لا تشبع نهما ... كالثور يثور..

يقصيها عنه .. يدنيها .. هي جبل الثلج .

----------------------------

ميساء تذكر وكأنّ..... تحياه الذنب

مذ كانت طفلة مسلوبة .... عن طيبة قلب

يغلبها القاصي والداني .......... وكأنه دور

يغازل عم أنثاها ........ يسرجها نقود

والخال يُفرطِ من قَدٍ... أعناب الصدر

لو ترغب ترفض ينهرها :

- الخال كأب

والأخ كثور يقهرها ... يجلدها فتور

سوط للأب يمزقها .... إن مرة تثور

------------------------------------

( ب ) ابن الأخت

-----------------

إلاه وحده ترغبه .... علنا أو سر

يقربها سحرا أو بلها ...... يبدو في العين

ابنا للأخت يقربها ..... أيضا في السن

لكنه يرفض أن يبقى ..... في حضرة طيش

وكأنه يخشى في نفسه .... جنا إن جن

كأنه يخشى من نفسه .... السيف يحد

يرفض ميساء وكأنه يقرب بنزين

إن تقرب منه يرتعد يهمهم :

شيطان رجيم

يرفضها دوما إن تلمس

لو حتى الخد

عن جد يشعر ميساء جسد التنين

ويفر كأنه ينظرها كمريض جزام

إن ترغب تلمسه يهرب ويقول : حرام

-------------------------

لكنه يوما انفجر ... هذا ابن الأخت

من بعد غياب بينهما... في لحظة صمت

وكأن الجان قد استعر .. أغلق أبواب

لثياب ميس قد مزق ... فتتها .. فت

عصر تفاحا بالشفة .. أثمل أعناب

قد غيب سيفا من خشب في تلال اللحم

وكأنها تحمل جنيا يعصرها .. تئن

فارت فورتها في جسده والسيف احتد

واكتشفا النار في الحطب تسري كعربيد

قد سكر حتى أثملها بفرات الطين .

لكن جده أشعلها بسياط الجلد

يجلدها تصرخ : أرغبه .

يركبني مهرا أركبه .... لفناء الدهر

هو يرفع عنها جلدات ... ويصد بجد

لكن الغضب قد ملك ... زمام الجد

أنهار فًتحت في الجلد ... تسيل بدم

فتصبب عرقا يهزمه ... زاد في الجَلد

تلهبها سياط تصفعها ... تشق القلب

في الركن وقعت مكتومة ... عن جد تموت

الجد قد بدأ قلبا ... عن جد يلين

لكن الأخ يهزمه... بدواعي الدين

يبغيه وحده يقتلها

كي ينهل دم

----------------------

ما ماتت ميساء و لكن ... طفحت بالدم

وزواج تم لأجير في كوخ الطين.

أسبوعا بقيت تتعافى من قبل زواج

- لوجهك أبدا لا أسمح أن تلمح عين

قال الجد وقد أمر ابنا للبنت

إن مت لا تمشِ لحظة... بجنازة جد

مات ... ولم يمشِ الولد

كرها في الخال

والأم لا تعرف سببا

سوى غربة حال

---------------------------------

( جـ ) ميساء الأم :

-------------------

ميساء طفلة قد شاخت ... بفعل الهم

زوج مقهور بالملح .... وخشونة غم

أولاد تبغي تقتلها .... عن جوع بحق

والكف فارغة تبقى .... للكل خشوع

تلف سواق في عيش .... كأنها ثور

ثور في قيد تحرسه ..... فُتات العوز

------------------------------

( د ) للبطن كشفت ميساء :

---------------

اليوم الشعر قد أبْيَضَ ولقاء تم

بزيارة ابن عن أخت من بعد سنين

وأجير زوج يسمعها وينفذ أمر :

- فلتذهب تأتي بأولادك من عند جيران

لا تأتي إلا وتجمعهم كلا في يد

إن تأتي وتخلف أحد ... تكون نيران

ابنا للأخت وقد شرف حتى الجدران

-------------------------

ميساء تعاتبه نظرة عن كل غياب

لم تفلح تخفي فرحتها .. نظرة كالسهم

- وأخيرا أفلح وأصابك من سهمي نداء

من بعد الجد بالعطش ... أنا كالصحراء

ناجيتك سرا أن تأتي .. قد بات صراخ

فلماذا تصمت عيناك .. يملأها شرود

عيناك باردة الصمت .. تبدو كمخدور

مالك مسلوب اللب ... مغدورا جئت ؟!

نظرت للبطن وقد كشفت

عن بطن غطاء :

- لأجير الأب قد ولدت حروف الأسم

ومنك ولدت من دمي لحظات الشوق

أبناء أجير من صلب ... أبناء حرام

أبناء الشوق من حلم ... هم طوع بنان

نداهة أختهم الكبرى

وأخير ابن من دم ....... اسميه نداء

بينهما آلاف لألف ..........

من فعل انتظر على جمر ........

وحتى لقاء

والليلة ياعشقي ننجب ....

الابن رواء .

أجير الأب لن يأتي .. هو يعرف سر

هو يعلم أني زوجته رغما عن أنف

والزوج من عشقي أنت .......

أنت قد جئت.

سيبيت الليلة في جرن

أو أي عراء .

لا تحمل هما للزوج أو دم الصلب

------------------

( هـ ) رؤيا ابن الأخت

---------------------

الجو يقتلنا حرا .. فلتجلس يا عشقي حرا

اكشف عن جسدك ترويني

عيني عذراء

سأقبل قدما وأخفف ... عن أخرى حذاء

عني انزعها ها الخرقة

أريده عريا للجسد من دون لجام

مزق أستاري وافضحني ......

كرهت الستر

لن يأتي جدك يكشفنا

لن يأتي الخال .

إن جاء يُقتل عن عمد

أشربه دماء

- جدي قد جاء يالرؤيا

لزوج أجير فلتزرَ

تقرأها سلام من أب

يرجو المغفرة عن ذنب

الذنب ... زواج عن رغم

أبناء من صلب القهر

ولتبرأ ميس من عشق ...

يوصيها الأب .

لو أنها تصبر تلقاك

بالجنة زوج

- الجنة لا تعرف لهبا

اللهب ينخر في النبض

ويمر شهبا في الدم

لو أن الجنة في الأرض

تكون الآن .....

لا صبر لميس لا صبر

حضورك فجر بركان .

تعالى عشقي في صدري

وألقمه شفة عن فم

واضغطه كفا بالكف

بك سفن يرجوها اليم

قد جف رغما عن أنف

فارويه رضاب

إن كانت نار للقتل

فالجنة للسيف الغمد

لك غمد عندي للسيف

يبغيه رواء

لم تكن ميساء لتصمت

كانت تتعرى في اللحظ

وتجوب الجسد باليد

وتفك عنه أزار

- جئت برسالة عن رؤيا

يبتعد ... يباعدها بيد

وبيد أخرى يلمسها

- جئت برسالة عن رؤيا

لكن الرؤية تجهدني

كيمياءك تأكل أوجاعي

ولهيب يتشظى بصلبي

لا أملك أقربها النار

الجنة تحفر في الجسد

أنهارا تلو أنهارا

عذب خلاياك يناديني

- والشفة مني ترتعد

- أرجوك ابتعدي عني

- الغمد يناديه السيف

- والسيف يبغي ها الغمد

في صدره كانت تبترد

والجسد نار تستعر

فيض من نهر قد فاض

- اغمد ها السيف اغمده

قد مات جدك من زمن

والرؤيا كانت من جسدي

واللحم يصرخ في اللحم

قد لبى نداء .

دفع كأنها شيطانا

وتمالك يرتق أستارا

يرفع بنطالا باليد

وبيد يزر الأزرار

تزيده صلابة ... رجفتها

تملكها ... تفتت أوصال

سقطت عن دفع بالأرض

تهاوت... بدأت في اللطم

بأظافر تخمشه الوجه

وتعض الصدر بأسنان

تتمايل كأن في ذِكر

تتراقص رقصة منهار

تنتفض مغمضة العين

والفم يعض في الشفة

ولسان يخرج عن فم

أسنان تقطعه لسان

يقترب يحاول تهدئة

ويهدهد صدرا في صدر

يصب الماء على جسد

يتصبب عرقا وكأن

جبلا من ملح ينهار

---------------------

لا صوت للموت ليعلن :

- من مات منهما عن قهر !

من مات يحمله الذنب !

من مات منهما عن نهر !

من مات منهما منهار ؟!

--------------------------------



   نشر في 29 ماي 2015 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا