في كل يومٍ من آيام السنة... - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

في كل يومٍ من آيام السنة...

  نشر في 02 نونبر 2019 .

في كل يوم من أيام السنة

يطل علي الأمل من شباك صغير لا يتجاوز محيطه الربع متر، شباكٌ ضيقٌ قديمٌ تآكل على مر الأزمان و لكنه ان شاء يسع الكون كله، يسع العالم كله برمته، و لكنني أأبا أن أُدْخل أحداً من خلاله .. لن يدخل أحد بعد اليوم.. كنت قد فتحته منذ فترة و لكن اليوم أغلقه بشمعٍ أحمر، أقطع جميع أسلاك الإحساس لدي، أقطع صِلاتي كلها، و أقسِم أن لا شيء سيتغير بعد اليوم، سأظلُ أنا و نفسي .. فليس لي في هذه الدنيا سواها .. غدا جرحي عميقاً جداً، خانته جميع السبل لإيقاف نزفه، ربما رحيلي سيوقف هذا النزف و سأنعم بروحٍ خاليةٍ من الآلام ...... و كما قال أحدهم يوماً لا الجرح يلتئم و كل شيء يعود كما كان . 

وفي كل ليلة من ليالي هذه السنة .. 

يلجم قلبي بألسنةالنار كل ليلة، أغدو متألماً متورماً منعزلاً متدهوراً

تُحرق كل ثنايا فؤادي ثنية تلو الأخرى

كغابة استوائية ممطرة أُشعل عود كبريت في أحد أطرافها

أنظر حولي لا أحد أستغيث كي يغدق علي أحدهم قطرة ماء

لا أحد فقط فؤادي المشتعل و أنا

أراهم جميعاً يحزمون أمتعتهم و يرحلون واحداً تلو الآخر

فقط أنا المحروقة المتألمة المهجورة المنكسرة

أصنع من رماد قلبي ما أجمع بقاياه به

و أكمل المسير و معي بقايا قلبي المجروح النازف

أسير خطوة خطوة و أنا أتمايل من سخط ألمي..... 

ألم يتساءلو يوماً أن ما بداخل الحجارة روحُُ نابضة

ألم يتساءلو يوماً أن ما وراء الجبال سهلٌ بديع

ألم يتساءلو يوماً أن ما وراء الجدار العالي صوت خافت

ألم يتساءلو يوماً أن ما بداخل القسوة رحمةٌ لا نهائية

أم أنهم لا يتساءلون ، أم أنهم لا يدرون ، أم أنهم لا ينظرون إلام أمامهم ... أم أنهم يدهسون كل ما يمر أمامهم بلا رحمة 


  • 2

  • غيث القمر
    هنا أبني بيتي بحروف قلبي.. أبحث في حياتي عن دواء لدائي وهنا وجدت نفسي بين الحروف و الآن أنا أعود من جديد أخط ما لم أخطه من سنين
   نشر في 02 نونبر 2019 .

التعليقات

§§§§ منذ 7 شهر
و تستمر الحياة برغم الراحلين عنا...و برغم الهاربين عنا ... و لا تزداد أرواحنا سوى صلابة بكثرتهم...و تستمر الحياة و نلتقي بآخرين و نختار أحيانا أن نرحل بأنفسنا عن البعض الآخر.... و تستمر الحياة.
دمت بخير
1
غيث القمر
بالفعل !

سَلِمَ مرورك الطيب !

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا