مقدار البؤس في العالم جعل البحث عن السعاده من أولويات البشر - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

مقدار البؤس في العالم جعل البحث عن السعاده من أولويات البشر

اصنع سعادتك

  نشر في 28 نونبر 2018  وآخر تعديل بتاريخ 04 ديسمبر 2018 .

مرحبا، نحن لا نعرف بعضنا ولكنني احببت ان تتلقي رساله من شخص غريب وعابر اتمني لك يوما ملئ بالرحابة والانشراح وأن يصادفك اليوم خبر سعيد يعيد لروحك الحياه ويجعلها تبتهج، عزيزي القارئ تكمن السعادة في الرضا بما كتبه الله لك ؛ فنحن اتينا الي هذه الحياه ضيوف ، وسنرحل يوما ما ، لذا اغتنم فرصتك في الحياه ، وحدد هدفك ، واسعي لتحقيقه ؛ كل منا له نوعه الخاص من السعادة حسب ما يريد وما يتمني ، فقد تكون السعادة بالنسبة اليك تتمحور في جمع الأموال والعيش برخاء وشراء سيارة فارهه تتجول بها هنا وهناك ؛ بينما تكون السعادة بالنسبة لشخص آخر تتمثل في القرب من الحبيب ؛ وقد تكون بالنسبة لشخص ثالث تتمثل في المستوي التعليمي والحصول علي اعلي المراتب ، وغيرها من أسباب السعادة التي تتعدد وتختلف من كل شخص لآخر ، فلدي كل منا سبب يجعله سعيدا ، فالسعادة لا تهبط من السماء بل انت من يزرعها في الارض ؛ لذا استفتي قلبك واجعله يقودك نحو مصدر سعادتك الخاصة .

لم تكن السعادة يوماً بالكم لطالما كانت وستظل بالكيف.

البعض منا يقارن بين اوقاته السعيدة واوقاته الحزينة ويتصور أنه مر بالكثير من الحزن مقابل لحظات ضئيلة من السعادة ، هذه النظرية حتما خاطئة ؛ فإنه بمجرد التفكير بتلك الطريقة قد تحزن وتضعف من عزيمتك على تحقيق شيء تريده ؛ فلا احد يعرف ما الذي بداخلك ، لا احد يعلم القصة كامله ، ولن تستطيع شرحها مهما حاولت ، لكن هو يعلمها دون ادني شرح أو تفسير أو تبرير منك وحده القادر علي كل شيء في لحظه كن فتكون فقط لأجل ، دعوه صادقه مشبعة باليقين ، وحسن الظن به سبحانه وتعالي والله سيجبر بخاطرك فقط إدعوه وانتظر .

لولا الخيال لأصابنا مس من الجنون .

فالخيال أحياناً يكون مسكن لأوجاعنا واحلامنا التي لم تتحقق ولكن تكمن القوه في أن تجعل هذا الخيال هو الدافع نحو تحقيق هدفك والوصول لسعادتك وأخيراً دع روحك تجذبك بصمت نحو ما تحب فإنها لن تضلك ابدا ، قد يكون الله سخرني إليك حتي تبتسم اتمني انني نجحت في ذلك .

• كتبت : هانم مصطفي  


  • 2

  • هانم مصطفي
    أنه خير للإنسان أن يكون كالسلحفاة في الطريق الصحيح من أن يكون غزالاً في الطريق الخطأ.
   نشر في 28 نونبر 2018  وآخر تعديل بتاريخ 04 ديسمبر 2018 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا