عذرا سعد ولكن لماذا؟ - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

عذرا سعد ولكن لماذا؟

  نشر في 26 يونيو 2017  وآخر تعديل بتاريخ 14 غشت 2017 .


اهتز لموته عرش الرحمن، عن جابر ، سمعت النبي يقول: "اهتز العرش لموت سعد بن معاذ".

وفتحت لوفاته أبواب السماء، عن جابر بن عبد الله قال: قال رسول الله لسعد : "هذا الرجل الصالح الذي فتحت له أبواب السماء شدد عليه ثم فرج عنه".

وشيّعه سبعون ألف ملك لم يطئوا الأرض قبل اليوم : عن أنس بن مالك –رضي الله عنه قال : لما حملت جنازة سعد بن معاذ قال المنافقون : ما أخف جنازته وذلك لحكمه في بني قريظة، فبلغ ذلك النبي صلى الله عليه و سلم فقال : " إن الملائكة كانت تحمله " رواه الترمذي

يقول صلى الله عليه وسلم : جاءني جبريل فقال يا محمد من مات عندكم اليوم ؟ فإن أبواب السماء فُتحت لروح صعدت واهتز لها عرش الرحمن, فقام النبي مسرعا ً فإذا سعد بن معاذ قد مات .

وصاحب ضغطة القبر التي كشفها الله عنه : عن عائشة -رضي الله عنها- عن النبي قال: "للقبر ضغطة، لو نجا منها أحد لنجا منها سعد بن معاذ".

مناديل سعد بن معاذ في الجنة أحسن من الحرير: عن أنس قال: أهدي للنبي جبة سندس، وكان ينهى عن الحرير، فعجب الناس منها فقال: "والذي نفس محمد بيده، لمناديل سعد بن معاذ في الجنة أحسن من هذا".

كل هذا من ست سنوات فقط فى الاسلام ؟ فماذا فعلت يا سعد ليكون لك هذا كله ، ونحن الذين بدأنا عمرنا وإلى الآن فى الاسلام ولم نفعل شيئاً لله نتشفع به عندما نلقاه ،ترى هل يغير موتنا شيئا من نواميس الكون ترى هل تبكي السماء والارض لموتنا ترى هل تسعد الملائكة بارواحنا التي ستصعد الى السماء؟!.

وبجواب مختصر وشامل لكل من يرد الإجاب عن هذا السؤال قال سعد وكأنه يريد الراح لمن بعده ما سمعت من رسول الله حديثًا قط إلا علمت أنه حق من الله عز وجل، ولا كنت في صلاة قط فشغلت نفسي بغيرها حتى أقضيها، ولا كنت في جنازة قط، فحدثت نفسي بغير ما تقول، ويقال لها، حتى أنصرف عنها.

ولكن بنظرة بسيطة وسريعة فى فترة اسلام سعد الصغيرة نجد أنه لما أسلم قال لبني عبد الأشهل كلام رجالكم ونسائكم علي حرام حتى تُسلموا فأسلموا فكان من أعظم الناس بركة في الإسلام.

وأما موقفه في الجهاد في سبيل الله فقد شهد بدرا وأحدا والخندق التى إنتهت بهزيمة المشركين وشهدت حصار بني قريظة وجعل الرسول سعد هو الذي يحكم فيهم فقال: إني أحكم فيهم أن تقتل الرجال، وتقسم الأموال، وتسبى ذراريهم ونساؤهم، فقال الرسول "لقد حكمت فيهم بحكم الله"،وكانت غيرته شديدة على رسول الله ، كان أقصى ما يتمناه هو الشهادة فى سبيل الله وتمناها بصدق حتى منحت له.

ولكن هل هذه السطور القليلة هى تقديم كاف لما ناله سعد؟ أم أنها حقا صدقت المقولة التى تقول أن المدة الكبيرة لا تكفى مع النية الغير سليمة وأن الإخلاص فى أبسط الأعمال أجدى من سنوات طويلة غير مقبولة؟.

أما اليوم وبنظرة لواقعنا، الشباب "رجال ونساء" ابتعدوا عن كتاب الله وانجرفوا مع الطوفان، وراءالغناء والدردشة والانترنت، اليوم الرجل يلبس مثل النساء تجده يلبس السلاسل والتعليقات ناهيك عن اخر موضه في الشعر والذقن.

وأصبح من السائد السخرية من الآخرين والتطاول على الدين وسب الأهل من باب الضحك فقط لا أكثر، وشاهدنا مؤخرا الإقبال الشديد على محلات بيع الخمور عقب إنتهاء الشهر المبارك .

وعن تجربة خاصة حتى لا يقال أننى أتحدث بصفة الجمع، فبالتأكيد أن هناك نماذج كثيرة رائعة، ولكنى أتحدث عن نموذج أصبح منتشرا كثيرا، الشاب يتحدث عن أنه بالكاد لحق صلاته ويكأنه يتحدث عن فيلم أو مباراة لم يلحقها منذ البداية.

أصبحت أرى آذان يلاحقه آذان دون أى تأثر، الخروج مع الأصدقاء أهم من الأهل ،كتاب الله يقرأ وقت الفراغ، والأرحام توصل على ماسنجر أو فى لقاء عابر فهناك مقاطعة بسبب خلافات عائلية "تافهة" ، بل وصل الحد للقول متى ينتهى رمضان لنرتاح؟!!.

حاولت الحديث معه بطرق لطيفة ومختلفة ، جربت أن أرسل له مقصدى بطرق ملتوية ولكن بلا جدوى فلقد وصل لمرحلة كبيرة من الاقتناع لا ينافسه فيها أحد .

نظرت إلى هذا الشاب بشفقة وابتعدت عنه وجال بخاطرى الصحابة وايات من القران الكريم ودعوت الله لى وله بالهداية فلعل الله أرسله لى ليكون تنبيه من الغفلة.

لا أدرى إن كان من الصواب أن أغبط سعدا على ما وصل إليه ؟ أم أعتذر إليه من حالنا اليوم ، يكفينى أنى ظللت أيام أجول على الانترنت لأبحث عن جواب عن سؤال عابر ورد بذهنى عما فعله ليصل إلى هذه الدرجة العظيمة فى هذه المدة القصيرة ولا أدرى إن لم يخطر لى هل كنت سأعلم عن سعد شيئا أم لا؟.







  • 2

   نشر في 26 يونيو 2017  وآخر تعديل بتاريخ 14 غشت 2017 .

التعليقات

راوية وادي منذ 1 شهر
رائعة سلمت يمناك
0
هبة الله محمد
شكرا لحضرتك

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا