عزيزتى (دال) ابدئى بنفسكِ اولاً(1). - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

عزيزتى (دال) ابدئى بنفسكِ اولاً(1).

الجزء الأول..

  نشر في 11 يوليوز 2016 .

عزيزتى (دال)...

كيف حالك؟هل تسمحى لى بأن اتحدث معك بدون مقدمات؟

عزيزتى (دال). هل تتذكرين أول محادثة بيننا؟ ها قد مر قرابةَ عام على حديثنا الأول, ولكن يا عزيزتى هل تتذكرين كيف كان لقائنا الأول .. أنا بلطبع أتذكر كيف كانت البداية,كانت مجرد صدفة!

أتذكر جيدا كيف كانت المحادثة الأولى بيننا وكيف كان التعارف..نعم كانت مجرد صدفة ولكنها كانت أفضل صدفةً صادفتها فى حياتى. هل ياعزيزتى (دال) تذكرين عند لقائنا من خلال واحدة من أحدى وسائل التواصل الجماعى المشهورة ,البداية كانت من خلال قبولك طلب صداقتى وبعد فترة وجيزة من قبولك لطلب الصداقة بدأ حوارنا كالأتى:..

(أ):انا فى الحقيقة تم طلب أضافتك عن طريق الخطأ..

(دال):لايهم , اهلاً بكَ صديق عزيز..

كان ردك عزيزتى (دال) اعطى انطباع شخصى لى عن حسن لباقتك و كانت اللفته الأولى...

بعد تبادل المزيد من الحديث وتبادل التعارف خلال فترة وجيزة,بلطبع كان هناك أنطباع شخصى لى عن مدى حسن حديثك و أختلافك عن معظم بنى جنسك الأخرين بذكائك ولفتاتك المميزة من خلال أحاديثنا الأولي.وبعد تبادل الأحاديث المعتادة المملة خلال فترة قصيرة لاتتعدى الأيام على الأيدى الواحدة,تم أخذ منعطف و أصبح هناك لغة حديث مختلفة من خلالك عن حياتك الشخصية بدون سابق أنذار!

فى اللحظة الأولى تفاجأت من تغير لغة الحوار بالأحاديث عن الحياة الشخصية من جانبك وتخوفت فى بادء الأمر من كشف أسرارك لشخص تم التعرف علية خلال فترة قصيرة ولم يحدث أن تقابلا من قبل على الواقع و لكن من خلال أحاديث على موقع من مواقع التواصل الأفتراضى!!

لا أنكر بالأنبهار الذى تسرب الى نفسى مع التخوف منك عزيزتى(دال) لكشف خباياكِ خلال فترة قصيرة وكانكِ أنفجرتِ فجأةً و هاقد بدأتى عن الحديث عن أسرارك و الضغط النفسى المفروض عليكى قد جعلك سهلةِ المنال حسب أحاديثك.

لا أعلم تحديداً لماذا أنا أيضاً بدأت فى سرد بعض من خبايىَ و كنت فى غايةِ السعادة للحديث معك بأستمرار شبة يومى ويالها كانت لحظاتً من أفضل لحظاتِ العمر.

بعد مرور العديد من الأيام و الأسابيع ومن خلال مراقبة حياتك الأفتراضية من خلال وسيلة هى الأشهر أجتماعياً . أخذت أنبطاع عنك عزيزتى (دال) بأنك لديك المزيد و المزيد من أحاديثك الشيقةِ المزيفة!!

نعم عزيزتى(دال),هذا كان أنطباعى الأول عنك بأنك مزيفة وكل أحاديثك مغلوطة..وبلطبع أحتفظت بهذا الأنطباع لشخصى فقط ولربما أكون مخطئاً ومن منا لا يحسن الأمور!!

خلال فترة التعارف لاحظت بأنك منفتحة بطريقة زائدة عن اللازم , تهتمين كثيراً بعلم المنطق و الفلسفة و الهرطقة,أعلم يقيناً أن بداخلك المزيد من الأسرار وبطريقتك الشيقة لسرد أحاديثك بطريقةً أو بأخرى كنت متشوقاً لمعرفة المزيد و المزيد..ومن أنتى عزيزتى(دال)!

فى يوماً ما..

(أ):كيف حالك..

(أ)هل أنت منشغلة؟

(أ) لماذا لا تجيبين؟؟

هكذا وبدون سابق أنذار عزيزتى (دال) لاتجيببن ..لماذا لا تجيبين؟ هل هناك مابدر منى أزعجك , هل أخطأت فى حديثى معك بشىءٍ ما أعطى لك أنطباع ما أنى مخطىء؟

لمدة شهور و شهور عزيزتى (دال) أختفيتى .. وهاقد أختفيتى نهائياً وكنت فى شدة الحيرة و التعجب لدرجة الجنون,وفجأةً عزيزتى (دال) ظهرتى مرة أخرى ولكن لماذا ألغيتى طلب صداقتنا؟؟

حاولت التواصل معها أكثر من مرة ومن خلال أصدقائها ولكن كانت كل محاولاتى بائسة و فاشلة.وخلال أحدى الأيام رأيت تعليق لها بأن هناك حالة وفاة لشخص من عائلتها وبلصدفة البحتة أكتشفت مكان العزاء وها قد أتت فرصتى الذهبية لمعرفة العديد و العديد من تساؤلاتى و الحيرة القاتلة التى أعيشها.ولكن هل أذهب و أحادثها بعد ردة فعلها الغير مبررة؟

نعم,ذهبت للعزاء و رأيتها من خلال المئات المتواجدين من خلال أول نظرة وها قد أن الأوان لأحادثها عن ما يقتلنى.. ولكن!

ظللت لمدة ساعات أراقبها فقط , و لا أملك القدرة على التقرب ولو خطوات قليلة منها وظللت أراقبها مثل اللص الذى ينتظر الفرصة لمهاجمة فريستة ولكنى عزيزتى (دال) لست بلصً و لا أنت بفريسة..

(يتبع)..


  • 4

   نشر في 11 يوليوز 2016 .

التعليقات

قمر بدران منذ 5 شهر
جميل ما كتبت وبانتظار الباقي.
لكن انتبه للاخطاء الاملائية فقد تعددت في النص.
تحياتي
1
Ahmed Sobhy Sayed
انا فعلا فاشل نحويا :]
حنين ذكرى منذ 5 شهر
شدّتني القصة و بقوة..جميلة هي تنقلاتك على محور الزمن..
متشوقةٌ جدا لجزئك الثاني..
في انتظاره بفارغ الصبر.. أنا التي فرغت من الصبر..
تحياتي
1
Ahmed Sobhy Sayed
قريبا

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا