لم أكن أمتلكُ شيئًا! - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

لم أكن أمتلكُ شيئًا!

  نشر في 12 شتنبر 2019 .


لم أكن أمتلِك شيئًا.. ومن وقتها لهذه اللحظة أمتلكُ كل شيء!

لم أكن أمتلِكُ شيئا لِيُشار إليَّ بأصابع الفخر والإعجاب..

لم أمتلك الجمال ولا الجاذبية المُلفِتة، لا الثقة القوية ولا الأناقة المُفرِطة..

كل ما امتلكته الأحلام!

الأحلام التي جعلتني أعبر فوق إشارات الاستفهام والتعجبِ الكثيرة من حولي..

والتي أغشَت عينايَ عن نظراتٍ مستفزةٍ لطالما قتلَت حبَّ الحياة داخل قلبي!..

الأحلام التي أخفتَت صوت الخوفِ والتردد بداخلي لِيخرج صوتي واثقا قويا لِلملأ، والتي مدت لي جسورَ شغفٍ وعشقٍ

تصِلُ

إلى قمةِ طموحاتي..

الأحلام التي أهداني إياها قلمٌ قال لي ذات وحدةٍ قاسية:

هاتي حروفكِ وأبحري لكن إيَّاكِ والغرق!

ثمة أمواجٌ قد تغدرُ بكِ فاحذري!

لم أكن أمتلِك شيئًا.. ومن وقتها لهذه اللحظة أمتلكُ كل شيء!

#مياس_وليد_عرفه



  • Mayas Arafeh
    كاتبة من وطن الياسمين "دمشق" من مواليد 1991م، لدي إصداران كتاب خواطر بعنوان "غربة شتاء" عام 2017 وكتاب رسائل بعنوان "رسائل رديئة للقمر عام 2018م. أكتب بمدونة خاصة بي على بلوقر بعنوان "حكاية شتاء للكاتبة مياس وليد عرفه" وأعمل كم ...
   نشر في 12 شتنبر 2019 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا