حين تكتب بأناملك الصّغيرة ! - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

حين تكتب بأناملك الصّغيرة !

و أنا شاب في الثالثة و العشرين استعدت الطفل الحالم الذي بداخلي و سألته كيف كنت تريدني أن أصير حين أكبر ؟ فأجاب ..

  نشر في 11 أبريل 2019 .

    حلمتُ حلما في زمان ، أنّي كبرتُ و أصبحت طيّارا أجوب العالم من غربه إلى إلى شرقه و من شماله إلى جنوبه أرى من علٍ كيف يتشكل العالم ، برّه و بحره ، جباله و تربته ، اخضراره و اصفراره ، أصبحت أرى النّاس صغارا بل أحيانا لا أرى إلّا مساكنهم ، لا أكاد ألاحظ فرقا بين بلاد و أخرى لا بلدي و لا بلاد العروبة و لا بلاد الغرب .

   أصبحتُ ملكا على العالم بلا طقوس و لا أعراف و لا مراسيم تجعل النّاس شاهدة على حاكمهم الجديد ، لا شيء فوقي غير الماء و خالقي ، و كلّ شيء تحتي إخوتي و زوجتي و ولديّ و طفلتي ، قريتي و مدينتي و بلاد كانت مآلي في غربتي . صار كلّ شيء تحت ناظري الكبير منهم و القاصر ، و دامت الرّحلة عشر ساعات حكمتُ فيها العالم بأسره دون انتخابات و لا حملات و لا حتى انتظار تأييدات أو معارضات ، غصبا عن الكلّ أصبحتُ زعيم الكلّ حتى الزعيم في الأرض لكي يحلم برؤيتي عليه برفع رأسه عاليا و لن يراني و لكن يرى أثري .

   في و سط الرّحلة لمسني أحدهم على كتفي الأيمن ، ربّما مساعدي أو المضيفة في الطائرة ، لكن لا هذا و لا ذاك إنّها الوالدة الكريمة توقظني لأن ألتحق بزملائي في الصفّ فوقت الدّوام قد حان و عليّ ألاّ أتأخّر مثل المرّة الماضية و أتلقّى العقوبات من معلّمي .

   و دخلتُ القسم و جلستُ بجانب صديقي المفضّل و أخبرته بحلمي الجميل ، سألني بعفويّة : "ألم أكن معك في الرحلة!! قلتُ له : و هل يمكنني فعل شيء دونك ؟ فأصرّ على أن أحكي له تفصايلَ تفاصيلِ الرّحلة ، و مؤكد أنّي فعلت !. و لم نكن ندري.. فقد كان المعلّم يتنصّت علينا من خلفنا و قد سمع كلّ شيء قلناه و قال لي حلمك جميل . و صعد على المنضدة و شرع بكلام له علاقة بحلمي لكنّه كان يحثّ على أن نكون متواضعين مهما علتْ مراتبنا و وظائفنا ، لكنّه ألحّ كثيرا على ألّا نتخلّى عن أحلامنا مهما حصل و نضحّي بالغالي و النّفيس لنكون كما حلمنا دوما .


  • 5

   نشر في 11 أبريل 2019 .

التعليقات

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا