"حقيقة سيئة مختبئة تحت ثوب الحداد " - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

"حقيقة سيئة مختبئة تحت ثوب الحداد "

  نشر في 11 ماي 2017  وآخر تعديل بتاريخ 11 ماي 2017 .

يؤسفني أشد الأسف أن أقول بأنه في الآونة الأخيرة تحولت برامج التلفاز بشكل جذري إلى برامج دون هدف أو معنى ودون أي رسالة وعنوان ، أصبحت معظم المسلسلات جسد يعرض وملابس تروج وأشكال مزيفة ومتناسخة جراء عمليات التجميل...

بعض الناس يكمن رأيها بأن كل انسان حرا بنفسه وحرا بأمواله وهو الأحق بإختيار التصرف بها وأن يصرفها بما يحلو له.

صحيح ،بإمكانه التصرف بها ولكن فيما يرضي الله وليس العكس..

نحن اليوم عندما نقول أنه بإمكانه أن يفعل مايشاء هذا يعني بأننا نرضى بما يحصل من استنساخ للملامح ونرضى بعرض جسد المرأة على الملأ ولقطات تهيج المشاعر!! أعتقد ان سكوتنا يفسر على أننا نرضى بهذه الأشياء (فالسكوت علامة الرضى) هل أصبحت عقولنا مبرمجة على أن نبيح الحلال ليتماشى مع هوانا؟؟

ليس المقصد من كلامي بأن جميع ما بات يعرض دون فائدة ومعنى ولكن المقصود بأنه أصبح وباء يصيب أجيال قادمة حتى يواكبون كل جديد يطرأ على عصر الموضة.

عندما تصنع هذه التفاهات ونتابعها بصمت اعمى قلوبنا فإننا نروج لأشياء ليس لها أي فائدة وننتج جيلا بلا معنى ، فمعظم أطفال اليوم يسمح لهم بمشاهدة مايريدون دون أي رقيب وقلة مراقبتهم تصنع منهم جيلا مستنسخا عما رأوه أمامهم فتتبلد عقولهم وتجعلهم الأفكار الخاطئة عبيدا لهم ونحن نشاهد بصمت من بعيد لأننا استبحنا أشياء كثيرة ولانشعر بخطورة الوضع الذي وصلنا إليه..

لو كان رسولنا بيننا هل سيرضى بما يحصل اليوم!!!؟؟

في هذه الحياة لابد من السيئة ولكن دعونا نخفف من وطأتها لكي لاتنشأ جيلا لايستطيع تمييز الصواب من الخطأ


  • 3

   نشر في 11 ماي 2017  وآخر تعديل بتاريخ 11 ماي 2017 .

التعليقات

عمرو يسري منذ 2 شهر
المشكلة انه عندما يعترض احد علي هذا المحتوي السيء يردون بمنتهي السخافه ( لماذا لا تغير القناه ! ) ، رغم انهم لم يتركوا لنا قناه جيده نشاهدها فقد احتلوا التلفاز تماما .
1

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا