نحن شعب يستحي - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

نحن شعب يستحي

الحياء بمفهومه العربي

  نشر في 01 يناير 2016  وآخر تعديل بتاريخ 01 فبراير 2016 .

من قال أننا شعب لا يستحي فقد أخطأ. نحن شعب يستحي من نسمات الهواء، نحن لا نبرع إلا في أن نستحي من كل شيء.

همنا فقط أن نستحي ولا نحيا، فالفساد في أوطاننا لا بأس فيه طالما أنه في الخباء، لكي لا يخدش الحياء العام، القالب الذي صنعناه لأنفسنا كي نعيش فيه، لكن لو ظهر الفساد علنا نستحي وتحمر وجوهنا وتتقلب أعيننا من ما نراه أمامنا ونقول غاضبين ألا يستحون؟!

نحن عبارة عن مجتمع يعاني من إنفصام في الشخصية، كمريض مصاب بمرض قاتل ولكنه يصدم حين يخبره الطبيب أنه لن يعيش طويلا.

 نعيش في عالم المثاليات والمتناقضات لا نمل من سرد القصص والحكايات وبطولات الأسلاف وأمجاد الملوك. ولكننا حين إنتهائنا من سرد القصة أو الحكاية سرعان ما ننسا القيم المطلقة التي تشدقنا بها ونعود إلى حالنا الأول، ونفعل ما نبرع فيه فنستحي.

لا نستحي من قتل الأبرياء وتيتيم الأطفال وترميل النساء ولكن يحززنا ونستحي من لباس ضيق أو فستان غير فضفاض.

نستحي من أي شيء خارج عن المألوف. نقلب قنوات التلفاز بين المجازر والمهالك التي تعيشها الإنسانية ولا يتحرك لنا طرف، ولكن ويل للممثل أو الممثلة حين يظهر في مشهد خادش للحياء، إذ ننزل عليه وابل من الشتائم واللعنات وويل لذلك المتحذلق الذي يدعي نصحنا وهو من وراءنا أكيد يتآمر ضدنا. 

سوف نطاردهم جميعا الممثلون المغنيون المتحذلقون كل من يدعو لشق الصف وكل من يخرج عن قواعدنا الإجتماعية، وما السبب؟ ببساطة لأننا نستحي.


  • 4

  • أحمد رشيد
    طالب هندسة مهتم بالشأن العام والعلوم عموما.
   نشر في 01 يناير 2016  وآخر تعديل بتاريخ 01 فبراير 2016 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا