كما هو بريق الماس - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

كما هو بريق الماس

انة المشيب سيدي

  نشر في 27 نونبر 2016  وآخر تعديل بتاريخ 28 نونبر 2016 .

الكل يحلم بهذا البريق أينما كان ... فهو خاطف الأنظار أمنية الجميع 

ولكن لونه الأبيض فوق الرؤوس ... هنا الإحساس يختلف ...

حينما يتحول كل تعبيراتك الي صمت وتكتفي الإبتسامة لتخفي براكين الغضب داخلك ويبدأ خروج آثار تلك البراكين ببطئ من اذنك ... ويتعجب الجميع ... مع أنها تلك قوانين الطبيعه

... انه المشيب سيدي ...

لم يغزو الشيب المفرق فقط بل احتل جسدا بأكمله وذهبت الراحه بلا رجعه . إنها الحقيقة الموجعه حيث تحولت الأحلام الي أوهام جائزه المنال ... وتحولت صورتك في المرأة الي صورة مهزومة بينما مازال يملئ قلبك الحنين  وتتفاجي وتتخيل ان العمر يجري ...ولكن القدر لا يفاجئ أحد !!!

عذرا سيدي ... إنها الجولة الأخيرة 



   نشر في 27 نونبر 2016  وآخر تعديل بتاريخ 28 نونبر 2016 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا