إلى والداي - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

إلى والداي

أنا هنا وهناك، لي نصف هنا والأخر تركته هناك.

  نشر في 20 يونيو 2015  وآخر تعديل بتاريخ 08 يناير 2016 .

والداي، حبيباي،عيناي، أغلى شيء لي في هذا الوجود، وأحب إنسانين وأقربهما إلى قلبي.

عذبني الشوق إليكما، تملكنني الحنين لأكون بينكما، أشتاق لحرارة أحضانكما، لنسيم أنفاسكما، لطمأنينة كلماتكما، لطعم الأكل معكما، والنوم وسطكما.

سيقولون عني مجنون هذا، يحسب نفسه طفلا، أنسي أنه أصبح رجلا، ألا يتحسس شعر وجهه، أنسي أرقام عمره، ألا يسمع خرير جريان هرموناته، لا يهمني ما يقول الناس، جردت نفسي من هذه التفاهات وحررتها من قيود المجتمع والعادات اللعينة.

أنا طفلكما مهما تقدمت عمرا وإمتلأ شعر رأسي شيبا، سأشتاق لأن تلاعباني، لأن تحضنانني وتضمانني، علمتني الغربة دروسا عديدة ولكن أهم درس تعلمته منها هو كيفية العيش بجسدي المهترئ والنحيف هنا، وبقلبي الفياض بالمشاعر والحب هناك بينكم ينبض، يجالسكم، يراكم ولا ترونه، يتحسس وجوهكم، يتابع حياتكم الرتيبة بعد رحيلي، يتألم لنزاعاتكم الروتينية، ويفرح لأفراحكم المفاجئة، يقبلكم، يحضنكم، يشاركك يا أمي مسلسلك المفضل في حلقاته الامنتهية، ويطالع معك يا أبي جرائدك البئيسة، يأنسكي يا أمي في سجنك المطبخي، ويجالسك يا أبي في مقهاك الإجباري.

أنا هنا وهناك، لي نصف هنا والأخر تركته هناك.

إليكما يا من تتهمانني ببخلي في السؤال وقصوري في المشاعر، أنسيتم أنني بحضرتكم كنت لكل شيء هامل، وبالبعد عنكم أضحيت كاتبا وشاعر.


  • 6

   نشر في 20 يونيو 2015  وآخر تعديل بتاريخ 08 يناير 2016 .

التعليقات

جميل ، فقط الصورة تعطي فكرة مغايرة عن نصل الخاطرة
0

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا