طيفُ ابنها الجميل - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

طيفُ ابنها الجميل

  نشر في 27 يناير 2017 .


خيّلت لي نفسي أنّهُ خَلفَ الجِدار، يُحدّقُ لي بِنظراتٍ غريبةٍ ثمّ يبتسم.

وتذرفُ عينايَ دمعًا فلا تكادُ جفوني تحمله فاسمحه بيدي، ويتلاشى طيقه شيئًا فشيئا، يا إلهي إنّه طيفه الجميل يخيفني ويسعدني في الوقت نفسه.

نوبةٌ اعتدتها متكررةٌ كلّ مساء، يلحّ عليّ فؤادي ان اعدو إليه علّ اللقا يكون من نصيبنا، وجلّ ما في الأمر... الواقع، العودة للواقع والخروج من اطار الأوهام التي تسيطر علي، لست بمجنونة ولكنّه طيفه اقسم بذلك،.

كلّ يوم عند الثامنة تحديدًا اتسلّح بالشجاعة وأمسحُ كلّ الأوهام، وما ألبث إلّا يعاود طيفه للظهور فاستنفذ ذخيرتي واهتزّ وجعًا حزنًا، نعم هو اقسم بذلك،، نفسُ الاسطوانة طيفه الجميل يحدّق بابتسامةة تعذّبني أحاول اللذاذ بالفرار ولكن إلى أين؟

كان يختبئ بجانب ذلك الجدار. كلما اخبرته بالذهاب لفراشه، فالحقه به واداعبه واحمله إلى الفراش ينتهي الأمر بقبلة ثمّ قصة حتى يغفو.

ما عاد له وجود تركني وطيفه الجميل المجهول بحزنٍ بسعادة بخوف بشعور لا يوصف. 


  • 3

   نشر في 27 يناير 2017 .

التعليقات

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا