كوبر و نحس النهائيات - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

كوبر و نحس النهائيات

  نشر في 06 فبراير 2017 .

فشل الفراعنة في الانتصار علي نظيره الكاميروني في نهائي كأس الأمم الأفريقية المقامة في الجابون في النسخة ال 31 ليرتفع رصيد المنتخب الكاميروني إلى خمس بطولات بينما يظل المنتخب المصري -على الرغم من خسارة النهائي- متربع علي عرش القارة برصيد سبع بطولات .

الشوط الأول و سيطرة مصرية:

بدأ المنتخب المصري المباراة بثقة واضحة و بضغط شديد سعيا في احراز الهدف الأول حيث بدأ كوبر المباراة بنفس تشكيل المباراة السابقة مع تعديلين بسيطين باشراك محمد النني العائد من الإصابة بدلا من إبراهيم صلاح و عمرو وردة بدلا من كهربا الموقوف*

لوحظ ضغط المنتخب المصري من بداية المباراة ففي حالة بناء المنتخب الكاميروني* للهجمة كان المنتخب المصري يلعب بطريقة 4/2/4 تارة بنزول عمرو وردة إلى وسط الملعب مع عبدالله السعيد لتكوين خط مكون من أربعة لاعبين لإغلاق زوايا التمرير أمام مدافعي المنتخب الكاميروني و تارة بطريقة 4/1/4/1 بصعود محمد النني بجانب عبدالله السعيد مع ابقاء عمرو وردة في مركزه للضغط علي قلبي دفاع الخصم.

*قام كوبر بالتحضير الجيد للمباراة فقد سيطر الفراعنة على مجريات الشوط الأول فكان من الممكن حسم المباراة في هذا الشوط حيث أعطي تعليمات واضحة ببناء اللعب في الجانب الأيسر لتمرير الكرة إلى محمد صلاح الحر لمباغتة الخصم بالاضافة إلى اعطاء تعليمات لعمرو وردة بالنزول إلى وسط الملعب للمشاركة في صناعة اللعب فكان دوره في المباراة "false 9" و أيضا قام باعطاء تعليمات له لتبادل المراكز مع محمد صلاح حتي يجد الخصم صعوبة في مراقبة نجم نادي روما .

الشوط التاني و حسم كاميروني :

نصل للشوط التاني من المباراة حيث قام كوبر باعطاء تعليمات واضحة بالتراجع للدفاع و ثبات المنتخب في نصف ملعبه مع عدم الضغط علي دفاع الخصم مما أدي إلى سهولة بناء اللعب لدى المنتخب الكاميروني و سيطرته علي مجريات الشوط التاني.

*تراجع المردود البدني بشكل كبير للمنتخب المصري فهذا الشئ طبيعي نظرا لكثرة عدد المباريات مع ضغط البطولة مما أدى إلى عدم قدرة اللاعبين علي تمرير الكرة بشكل صحيح و عدم تركيزهم في المباراة و هذا يتحمله هيكتور كوبر نظرا لاختياراته السيئة للقائمة فاعتماده علي أحمد فتحي في مركزي الظهير الأيسر و الارتكاز يدل علي عدم ثقته بكريم حافظ و إبراهيم صلاح بالاضافة إلى عدم وجود بديل حقيقي لعبدالله السعيد الذي كان سيئا للغايه في المباراه بسبب مشاركته طوال البطولة .

*اعتمد المنتخب الكاميروني في هذا الشوط خاصة علي الاطراف و العرضيات بالاضافة إلى التسديدات فقد حصل الخصم علي ست ركنيات مقابل صفر لمصر بالاضافة إلى قيامه بالتسديد خمس عشرة مرة لفك طلاسم الدفاع المصري المعقد فقد جاء الهدف الأول من عرضية لم يتعامل معها حجازي بالشكل المناسب .

سلبيات المباراة:

كان هناك سلبيات واضحة في المباراة بالنسبة للفراعنة و من اهمها اتجاه كوبر للدفاع طوال الشوط التاني و عدم قيام المنتخب المصري ببناء اللعب من الخلف بل القيام بالكرات الطويلة إلى عمرو وردة الذي كان يخسرها نظرا لقصر قامته و ضعف بنيانه بالاضافة إلى سوء اداء قلبي الدفاع في المباراة -علي الرغم من ادائهما الممتاز طوال البطولة - لتنتهي المباراة باقتناص المنتخب الكاميروني الفوز في آخر الدقائق و كسر سلسلة اللاهزيمة لدي المنتخب المصري الممتدة منذ 2004 و احرازه البطولة الخامسة في تاريخه لتستمر عقدة كوبر مع النهائيات .


  • 1

   نشر في 06 فبراير 2017 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا