صدمة الولادة - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

صدمة الولادة

  نشر في 23 أكتوبر 2016  وآخر تعديل بتاريخ 18 نونبر 2016 .

عادة ما نطنب في وصف معاناة الأم أثناء المخاض, و بنفس العادة, لم نعر يوما لما يمكن أن يعانيه الجنين و لا بما قاساه المولود الجديد خلال تلك التجربة الوجودية الحاسمة.

لولا بعض الباحثين مثل رانك (Rank) و آخرين، لما تم التنبه إلى كون الولادة تمثل في ذاتها و بذاتها اضطرابا حقيقيا، فالطفل لا يملك عند الولادة أي آلية دفاعية لمجابهة الوضعية الخطيرة المحدثة، التي تهدد حياته و التي ستصبح، على ما يبدو، نموذجا لحالات القلق التي يمر منها الإنسان لاحقا.

حيث يشكل الانتقال من حياة قبل الولادة إلى أخرى خارج الرحم صدمة حقيقية للطفل ، فقد كان في عالم يلبي له كل متطلباته، و يوفر كل حاجياته، كان يعيش في تناغم شبه تام مع محيطه. و بشكل مفاجئ، أضحى مضطرا لتحقيق استقلالا ذاتيا (نسبي في هذه المرحلة) يضمن له إمكانية الحياة في عالمه الجديد. لقد أمسى ، منذ صرخته الأولى، ملزما بتأقلم سريع مع بيئته الجديدة، فعليه منذ تلك اللحظة الاعتماد على جهازه التنفسي و على قدراته الذاتية للتخلص من الفضلات أو لتلبية حاجاته الغذائية...الخ . و هكذا يضطر الوليد المرور من مجال ثابت إلى أخر متغير، من محيط سائلي إلى محيط غازي، من حرارة مستقرة إلى حرارة متقلبة و من بيئة ضعيفة الإثارة إلى أخرى ذات مستوى أعلى و أغنى حيث تتعرض كل حواسه لمثيرات متعددة.

إن هذا الانتقال الذي هو بمثابة قطيعة، يحمل بين طياته عنفا موجها للطفل، بيد أنه عنف ذو قيمة ايجابية، فبفضله يتم تنشيط آليات الحياة لديه ( كتنشيط الدورة الدموية , التنفس...الخ) مما ييسر عملية تكيفه و بذلك تنطلق لديه صيرورة البحث عن توازنات لنموه النفسي الحركي، الوجداني والاجتماعي. حيث ترتبط هذه القطيعة بدرجة النضج الطبيعية لدى الجنين، فهي تشير إلى كون هذا الأخير قد أضحى في حالة نضج كافية لعبوره للمرحلة الموالية بدون مشاكل.

إلا أن ذلك لا يمنع من التأكيد على دور الجميع ( أباء و مؤسسات) في تحسين شروط و ظروف استقبال المولود لكي تكون أقل عنفا و أكثر رأفة و إنسانية، لأنها تشكل محدد مهم بل أهم من حتمية لحظة المرور الإجبارية (الولادة) التي لا تعدو أن تكون سوى عتبة لاكتشاف عالم جديد.


  • 2

   نشر في 23 أكتوبر 2016  وآخر تعديل بتاريخ 18 نونبر 2016 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !


مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا