فوضى الروح - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

فوضى الروح

  نشر في 29 أبريل 2019 .

. بدآخلي الآن حفلة تنكرية تصيب قلبي بالغثيان .. بين اضلع صدري وجوه بائسة تذوب على اقل من مهلها و تترك فوضى لعينة تنحشر في كل زاوية كانت سليمة بداخلي .. اقسمت لنفسي قبل قليل .. بأنني لستُ حية ولست على ما يُرام .. أقسمت.. أنه لم يتبقى اي قطعة بداخلي تتنفس .. لاشيء على قيد الحياة هناك.. بداخلي .. اما هنا الآن خارجي .. لا شيء .. كم شبح و كم صورة قديمة تجدد موتي في كل نظرة من جفوني الباردة .. عجيب ! انا لست متعبة حتى .. انا فقط.. اشعر .. انني اذوب بين يدا الوحدة والكوابيس .. بدت لي حقيقية.. اشعر اني امتلك الكثير لابوح به ولكن يبدو ان لساني فقد وعيه من جديد .. يبدو ان جسدي تناثر كزجاج منكسر في كل مكان و يبدو انني اضحك الان وابكي ... يااه .. كم هو شي يهلك العقل والتفكير .. كم انني مهرج حزين بالنسبة لي .. و سعيد بالنسبة لغيري .. هراء الاحداث و صخب المواقف الخيالية في رأسي .. التي تشجعني على قول كل شي لم اقوى على قوله و على فعل كل ما هو سيء لكل ما كان يستحق ذلك..ولكنني لا افعل ما ان عدتُ الى كارثة الواقع .. يجبرني ذلك الحديث الزائف في رأسي على الكذب وتمتمة اني بخير .. بيني و بين نفسي .. اقصد بيني وبين شبحي .. للتو .. ادركت رقصة الموتى كيف تكون .. إنها ليست حاضرة بقدر ماهي ملتصقة بجسدٍ عفن و روحٍ مختنقة حد الغرق .. اه .. حسنا وجدتها .. ربما القليل من الاعتذار لجزء من الحياة بداخلي عن كل مشهد قتل حدث هناك .. ربما القليل من الاعتذار عن كلل واعياء كان قد اصاب جفوني الخائفة من النوم .. سامحيني يا عيني.. اتعبتك كثيرا وبكيتُ طويلاً .. يا عيوني سامحيني .. لانني لم افي بوعدي .. أنني سأساعدكِ على النوم بعد دقيقة ونصف .. و مرّ بعدها دهر ونصف ... و مازلت يقظة كشيء عتيق .. سامحيني ايتها الروح .. نزعتك من الجسدِ مجبرة ..هالكة لا محالة.. اسفة .. جدا .. لانني لم استطع حمايتك هذه المرة .. ساذهب الآن .. سأترك نجوم السماء نجمة نجمة .. لم اعد اكترث لها ولا لحديثها المشوق الذي كان في وقتٍ ما قد مضى .. لا اهتم الان .. لا يعنيني اي من هذا .. فقط سأذهب .. ربما اعثر على شيء صغير يعيد لي نفسي من الجانب البعيد للعالم


  • 2

  • Mais Soulias
    الكتابة ليست مجرد ورقة وقلم وانما حوار بين الاحساس والصمت ، أكتب لأنني أشعر، لأنني.. أريد أن أحيا لا أن أعيش أو أنجو❤
   نشر في 29 أبريل 2019 .

التعليقات

Dallash منذ 1 سنة
رائعة
1

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا