حروف على أنين الوجع - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

حروف على أنين الوجع

بوح الحروف

  نشر في 11 أكتوبر 2015  وآخر تعديل بتاريخ 21 مارس 2016 .

ما بين لحظة ولحظة...

تقتلني الكلمة ...تهمشني الحروف.. وتضيق بي مساحات اوراقي ..وكأنني غريبة عنها....فكلما اتيتها لأنثر فوقها جراحي تنفر مني...مدعية ان لا شي يستدعي ذلك ...وبمقبرة الزمن البالية دفنت جل أحلامي ...واخترت مصيري بيدي...ورضيت بخيبات امالي بكل ارادتي..ووعيي الكامل..

فبماذا تنفعني الكلمات...ولا الأوراق ولا الحروف ان حضرت...وبين طرقات الصمت تركت قلبي وحيدا ..يشكو الأسى والضجر...؟؟؟

بماذا تنفعني الحروف ان حضرت وبين دروب الحياة القاسية تركته بلا مكان ولا وطن...في وقت لي فيه وطن لا ككل الأوطان...هجرته غصبا لا طواعا...؟؟؟؟

بماذا تنفعني الأوراق ان اتسعت مساحتها وكل احلامي بمنتصف الطريق تاهت وضاعت ..وما عاد لي حلم يزرع بروحي لذة الطموح في بلوغه...؟؟؟

بماذا تنفعني الكلمات ان حضرت وعني غابت ملا مح الأشياء...وصارت ذاكرتي ضحية للنسيان المفاجئ....؟؟؟

بماذا تنفعني وفي قلبي غصة افقدتني شهية الحياة....؟؟؟

بماذا تنفعني وليلي ليل طويل لا نهاية له..؟؟؟

بما ذا تنفعني وأنا يتيمة قلب ام كان ينبض بالحياة ويفيض من الحب والحنان....؟؟؟؟

بماذا تنفعني وصديقي الأعمى لا تزال خطواته متعثرة بين الارصفة لا من يأخذ بيده ولا من يرشده....؟؟؟

بماذا تنفعني الاقلام وحروف اللغة ان حفظتها واتقنت القواعد ..وامتي أمة لا تقرأ......؟؟؟

بماذا تنفعني وتنفعني وتنفعني وفلسطين لاتزال محتلة...وقلوب العرب ميتة ...؟؟؟؟

بماذا تنفعني وقد ماتت عروبتنا...وتكاثرت همومنا...وصرنا عن مبادئ ديننا غافلين...؟؟؟؟

بماذا تنفعني والخريف ان اتى.. تأتي معه تفاصيل مرحلة من الحلم والرغبة والاصرار... وهي اشد بساطة مما انا عليه..؟؟؟

بماذا تنفعني الكلمات ان سال بها قلمي سيلا وقد انقطعت شهيتي بالكلام..واضحى الصمت حليفي...؟؟؟

بماذا تنفعني..واقنعة المكر والخداع لم تسقط بعد...؟؟؟

بماذا تنفعني الأقلام ان وجدت وقد صار الكذب بمعانيه صحيحا والحقيقة مقنعة...؟؟؟

بماذا تنفعني وقد اختار لي القدر من كهوف الوحدة والعزلة بيتا يأويني عن ضوضاء العالم التي تأبى الهدوء الا بعد منتصف الليل...؟؟؟

بماذا تنفعني وامرأة بلا وطن صرت ..جثة هامدة تحترق بلهيب النار الخامدة...؟؟؟؟

بماذا تنفعني اوراقي المبعثرة وكلماتي المتناثرة وقد كبرت مقاسات همومي ..وزاد ارقي...وزاد معه السواد حول جفوني..بعد غياب القمر عن ظلمة  ليلي...؟؟؟

بماذا تنفعني وليلي ان اتى يأتي كئيبا مثقلا بالحزن ينذرني بألم قريب ..بجرح قاسي على فراشي ينتظر..؟؟؟

 بماذا تنفعني ..وليلي ان اتى ..يأتي وعلى عرشه تتربع تفاصيل على انين الوجع ترقص والبدر مشع في كبد سمائي ...ينير فضائي بنوره...؟؟؟

وياليت هذا النور ينير عتمات حياتي المظلمة...

 بماذا تنفعني ..وليلي ان آتى يأتي فريدا من نوعه ..لا شبيه له ولا قرين له...يأتي وحيد منفردا ..بوحشته وسواده القاتم...

ليل وما ادراه من ليل هو ليلي...ففيه تهب رياح الحنين..وفيه تختلط المشاعر ببعضها البعض...وفيه تهمشني الكلمة...ويغيب قلمي ..ويجف حبري....

بماذا تنفعني وقد نام القمر مدعيا ان لا شيء يستدعي السهر ..ونامت معه الزهور معانفة احزانها مدعية هي الاخرى ان لا شيء يستدعي الانتظار...

فبقيت وحيدة انام وجفني لا ينام...

عيناي اعياها السهر وقلمي اتلفه القدر وانزوت كلماتي بعيدا عن سطوري مودعة قيود الضجر...فلاشيء يستدعي الكتمان بعد اليوم .لابد للستار ان يرفع عن كل تفاصيلنا المجهولة...وعن واقعنا المرير...

10/10/2015


  • 5

   نشر في 11 أكتوبر 2015  وآخر تعديل بتاريخ 21 مارس 2016 .

التعليقات

Ahmad Morad منذ 1 سنة
ان شاء الله بعد العسر يسر
0

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !


مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا