طموحات بين النجوم قد تبخرت - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

طموحات بين النجوم قد تبخرت

كيف سيكون شعورك لو أنك استيقظت لتجد نفسك بلا هدف بلا طموح؟؟؟

  نشر في 27 غشت 2018  وآخر تعديل بتاريخ 01 شتنبر 2018 .

منذ المرة الأولى التي أحسست فيها نفسي أنني أصبحت واعية لكل ما يحدث حولي،نمت لدي رغبة كبيرة وأصبحت أراها واسمعها أينما ذهبت، وهي أن أثبت وجودي في هذا الوجود وأن يكون لوجود هنا ليس الوجود وحده فقط بل أن يشعر كل الموجودون أنني موجودة معهم وأن لوجودي معهم أهمية، كما أنني تعلمت من أول يوم وقعت فيه أن طريق النجاح مليئة بالعقبات والحفر، قد تمشي في الطريق مثل الملك  ليس هناك ما يعيقك فجأة ودون أن تشعر تجد نفسك في حفرة مليئة بالاشواك فإذا وضعت يدك على خدك وصرت تتحسر ندما على عدم انتباهك فلن تحقق شيء بالعكس ستبقى أسير تلك الحفرة، لكن إن فكرت مليا وبهدوء ستجد الحل لخروجك لا محالة.

قد يزيد هذا السقوط في حياتك الإصرار والعزيمة على إنهاء الطريق بسلامة، وضع في ذهنك شيئا أن كل من يمشي دون رفيق أو صاحب يحبه، يتمنى له الخير بالدنيا  والآخرة فإنه لا يستطيع أن يكمل دربه، فيجب أن تضع رفيقا لك يرافقك في دربك يريك الطريق الصحيح ويساندك في كل الظروف.

لكنني اليوم تغيرت وأصبحت دائما ما اسئل نفسي ما أريد من هذه الحياة، ما  عدت ادري ما طموحي، ما أحلامي، أشعر أنني قد تخليت عن كل ما حلمت به يوما، عن تلك النجاحات والطموحات التي لطالما وضعتها نصب عيني كي أصل إليها، اليوم ماعدت أشعر بذاك الحماس و تلك الطاقة التي كانت تتملكني كلما فكرت في طموحاتي... اليوم أصبحت بلا هدف، بلا طموح، بلا هدف...أعيش في دوامة لا احرك ساكنا اتجاه أي شيء..... فلطالما انتظرت كي أكبر لاحقق ما حلمت به في الصغر، لم أكن أدري أنني كلما أكبر ستقل معنوياتي وساتخلى شيئا فشيئا عن طموحاتي.

أصبحت لا أدري ما أريد بالضبط...حتى قراراتي أصبحت أتردد في اتخاذها، كل ما أتمناه أن أنام وأصبح لأجد تلك الفتاة عادت باحلامها الجميلة ونشاطها الكبير تسعى بكل الوسائل للنجاح.

لكن أعود لاسئل نفسي هل يمكن أن يحدث هذا الشيء حقا!!أحيانا أقول لما لا طبعا يمكن أن أبني طموحات جديدة وأسعى لتحقيقها بكل الطرق وكل الوسائل... لكننا دائما نحتاج إلى ذلك الشخص الذي يمسك بيدنا ويقول لك هيا تستطيع تحقيق ما تطمح له ،أنا بجانبك حتى النهاية ولن أتخلى عنك أبدا. 

اتراه هذا اليوم يأتي حقا!!

لدى أمل وإيمان قوي بأنه قريييب...

بقلمي ...


  • 1

  • أحلام العربي
    أتمنى أن يكون لي مكان بين الانجم ولما لا هو حلم الصغر وعلى امل ان يتحقق يوما ☺
   نشر في 27 غشت 2018  وآخر تعديل بتاريخ 01 شتنبر 2018 .

التعليقات

عمرو يسري منذ 2 سنة
رائعة.
صدقتِ نحن بحاجة لهذا الشخص الذي يجذبنا من أيدينا ويدفعنا كي نكمل الطريق الذي بدأناه. هذا الشخص الذي يشبهنا ونشبهه. لكن علينا في الوقت ذاته ألا نقف في مكاننا انتظاراً لهذا الشخص بل ندفع أنفسنا بأنفسنا مملوئين بالثقة بالله وبأهدافنا.
أحسنتِ. في انتظار كتاباتك القادمة.
0
أحلام العربي
أكيد كلامك صح مية مية مشكور على تشجيعك وتحفيزك إلي على الكتابة أخي عمر

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا