جلال الدين الرومي - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

جلال الدين الرومي

سلطان العارفين

  نشر في 03 فبراير 2019  وآخر تعديل بتاريخ 04 فبراير 2019 .

 نبذة عن حياة جلال الدين الرومي : 

هو محمد بن محمد بن حسين البلخي، عرف باسم جلال الدين الرومي، وهو شاعر وعالم في علوم الفقه، وعدة علوم إسلاميّة أخرى، واشتهر ببراعته فيها، ويعد من المتصوفين، فكتب العديد من الأشعار باللغة الفارسية، وقد ترجمت حديثاً ولاقت انتشاراً واسعاً في العالم الإسلامي، وخاصّة عند المسلمين في تركيا، وفرنسا ..

يعود أصل جلال الدين إلى الفرس، حيث إنّه ولد في السنة الستمائة وأربعٍ للهجرة في مدينة بلخ في فارس، وهي أفغانستان حالياً، ولكنه انتقل مع والده للعيش في بغداد لفترة قصيرة عندما بلغ الرابعة، ثم رافق والده وفي الترحال إلى بلدان عديدة، إلى أن استقرا في مدينة قونية، وكان عمره تسعة عشر عاماً..

بدأ في التدريس في مدينة قونية( هي مدينة تركية، وهي عاصمة محافظةٍ تحمل نفس اسمها. تقع في وسط جنوب الأناضول) 

بعد وفاة والده في عهد الدولة السلجوقية، وفي عام ستمائة واثنين وأربعين ترك التدريس وتصوّف، فبدأ في نظم الشعر وإنشاده، وكان للرومي ولدان وهما سلطان ولد، وعلاء الدين شلبي من زوجته الأولى جوهر، وولد آخر يسمّى أمير العلم الشلبي، وابنة تسمّى ملكة خاتون من زوجته الثانية التي تزوجها بعد وفاة زوجته الأولى.

كان جلال الدين يُدعى عادة بـ"خُداوندكار"، ومعناه "مولانا" أو "شيخنا"، أطلق عليه ذلك اللقب والدُه بهاء الدين منذ كان صغيرًا، وبذلك كان ابنه سلطان وَلَد يخاطبه، وبهذا اللقب عُرِفَ بتركيا وفي أصقاع العالم الإسلامي كافة. أما "الرومي" فهي نسبة إلى إقامته في الأناضول، فيقال: مولانا جلال الدين الرومي. 

كان الرومي معجبًا بالشاعر الصوفي فريد الدين العطار

 طول عمره، وكان يردِّد القول:

لقد اجتاز العطار مدن الحبِّ السبع، بينما لا أزال أنا في الزاوية من دهليز ضيق.

مدرسة جلال الدين الرومي  : 

تتلمذ الرومي على يد برهان الدين محقِّق الترمذي، ثم توجَّه إلى حلب للدراسة، ومنها انتقل إلى دمشق، وكان الشيخ محيي الدين بن عربي يمضي بها السنوات الأخيرة من عمره.

ويُروى أن ابن عربي رأى الرومي من قبلُ يمشي خلف والده بهاء الدين، فقال: "يا سبحان الله! بحر يمشي خلف بحيرة!"

عاد جلال الدين إلى قونية، فاستقرَّ في مدرسته وتولَّى فيها تعليم الشريعة ومبادئ الدين والتوجيه الروحي، حتى عرض له حادثٌ غيَّر مجرى حياته وجعله صوفيًّا محترقًا بالمحبة الإلهية، كما عبَّر عن حاله بالقول:

كنت نيئًا، ثم أُنضجتُ، والآن أنا محترق.

وكان سبب ذلك يرجع إلى صداقة قوية كانت تجمع بين شمس الدين التريزي وجلال الدين الرومي مما جعل من بعض محبي الرومي أن تستحوذ عليهم احاسيس الغيرة و الشعور بالتفرقة ويقال أن سبب موت شمس الدين هو اغتياله سنة 1247 م ..

بعد اختفاء أستاذ جلال الدين الرومي نظَّم هذا الاخير حفل سماع و اشعار في ذكراه وكانت تحمل شوقا له وخسارة لكنز لن يتكرر ..

بعد إنطلاق الرومي في طريق التصوف جعل من الناس مرساة للحب الإلهي و نظم لهذا الحب طريق "العلم الحقيقي الذي هو العلم بأمور الله " 

طريقة "الدراويش الدوَّارين" (المولوية):

أسَّس جلال الدين الرومي في تركيا الطريقة المولوية، ونظَّمها بعد وفاته ابنُه الأكبر سلطان وَلَد. ومن سماتها وخصائصها التي عُرفَتْ بها الرقص المعروف أو السماع، الذي أعطى الأعضاء اسم "الدراويش الدوَّارين" الذي عُرِفوا به في الغرب.

كانت قونية المقر الأول للطريقة، ومنها انبثقت التكايا التي هي بمثابة فروع للمركز؛ وصار السلاطين والأمراء هم الذين يبنون التكايا منذ القرن العاشر الهجري. وفي عهد السلطان سليم الثالث، شهدت الطريقة أوج مجدها وانتشارها. ولم تكن المولوية تميِّز بين الأديان والمذاهب، بل ترفض التعصب وتنبذه. وكان أعضاؤها ينطلقون في جماعات إلى القرى لإسعاف الفقراء وإقامة حفلات السماع التي تعزِّي القلوب الحزينة.

ولم تكن الطريقة في بداية حياة الرومي مركزية تمامًا: فهنالك المقر في قونية، وله فروع من التكايا في المناطق الأخرى. وكانت بطانة الرومي تتألف من الفنانين والحرفيين والصنَّاع المهرة الذين كانوا يقومون بالأعمال كلِّها. وبدءًا من القرن العاشر الهجري (السادس عشر للميلاد)، تغيرت الطريقة، فأصبح التنظيم مركزيًّا، وتولَّت الأوقافُ تنظيمَه والإشرافَ عليه وضبطَ الهبات والأعطيات المقدَّمة له، مما أفقده طابعه الشعبي، فصار أرستقراطيًّا، يبتعد شيئًا فشيئًا عن روح مؤسِّسه. ويبدو أن خوف السلاطين العثمانيين من مواقف بعض الفِرَق الصوفية جعلهم يدعمون المولوية في مواجهة الحركات والفِرَق الأخرى. ومن هنا أصبحت المولوية في القرن الثامن عشر جزءًا من مؤسَّسات الدولة العثمانية.

وفي سنة 1925، قمع مصطفى كمال (أتاتورك) كلَّ الطرق الصوفية في تركيا، فأصبحت تكية حلب مركزًا للتكايا الأخرى بعد قونية. ثم استولت الأوقاف التركية على ممتلكاتها، وتحولت أكثر التكايا إلى متاحف. ومع ذلك، مازالت هنالك مراكز مولوية في مصر وقبرص وليبيا وغيرها.

معنى الصوفية قلبا وقالبا : 

فالثياب البيض التي يرتديها الراقصون ترمز إلى الكفن؛ والمعاطف السود ترمز إلى القبر؛ وقلنسوة اللباد ترمز إلى شاهدة القبر؛ والبساط الأحمر يرمز إلى لون الشمس الغاربة .. والدورات الثلاث حول باحة الرقص ترمز إلى الأشواط الثلاثة في التقرب إلى الله، وهي : طريق العلم والطريق إلى الرؤية والطريق إلى الوصال ..

سقوط المعاطف السود يعني الخلاص والتطهر من الدنيا؛ وتذكِّر الطبول بالنفخ في الصُّور يوم القيامة..ودائرة الراقصين تُقسَم على نصفَي دائرة، يمثل أحدهما قوس النزول أو انغماس الروح في المادة، ويمثل الآخر قوس الصعود أي صعود الروح إلى بارئها..ويمثل دوران الشيخ حول مركز الدائرة الشمس وشعاعها؛ أما حركة الدراويش حول الباحة فتمثل القانون الكوني ودوران الكواكب حول الشمس وحول مركزها...

قيل عن التصوف : 

١/ السنائي الغزنوي هو أبوالمجد بن مجدود بن آدم سنائي الغزنوي ويعتبر أول الشعراء المتصوفين الثلاثة العظام ممن كتبوا المثنويات في إيران : 

إذا سألتني، يا أخي، ما علامات الطريق، فسأجيبك بوضوح لا لبس فيه: الطريق أن تنظر إلى الحق وتُزهِقَ الباطل. ولا يكون التصوف حقيقيًّا ما لم يحقَّق بطريقتين: التزام الشرع والبحث عن المعنى الباطني. فالشريعة تختص بالشعائر والأعمال التعبدية، بينما تتعلق الحقيقة بالرؤية الباطنية للعظمة الإلهية؛ وتوجد الشريعة من أجل عبادة الله، بينما توجد الحقيقة من أجل التفكر فيه؛ وتوجد الشريعة لكي نطيع أوامره، بينما تجعلنا الحقيقة نفهم أوامره..

٢/ الرومي : 

الشرع مثل قنديل يضيء الطريق. فإذا كنت لا تحمل القنديل لا تستطيع أن تمشي. وعندما تتقدم في الطريق تكون رحلتك هي الطريقة، وعندما تكون قد وصلت إلى الهدف تكون قد بلغت الحقيقة..

٣/ ذو النون (ثوبان بن إبراهيم، كنيته "أبو الفيض" ولقبه "ذو النون"، أحد أعلام التصوف في القرن الثالث الهجري ) 

الصوفي هو مَن إذا تكلَّم نبعَ كلامُه من حقيقة وجوده." 

٤/ قال أبو الحسن النوري: "الصوفي هو مَن لا يملك شيئًا ولا يملكه شيء."

٥/ قال النيسابوري: "التصوف أن لا يهتم الإنسان بظاهره وباطنه، بل ينظر إلى كلِّ شيء على أنه لله."..

ذكر جلال الدين ،الرومي أن بداية الطريق :

١/ تغييرا في الإدراك..

٢/ تحولا في المعرفة ..

٣/ دأبا على السؤال..

ومن هذا التدرج المعرفي تتوسع روح المبتدئ في طريق التصوف إلى مراتب وإعدادات تزيل شوائب العبث من إستقامة روح المتوصف والتزامه بالحفاظ على جمال الروح وسط تشوهات دنوية يومية فكل فرد يختلي بالله طاعة فهو صوفي يبحث عن إجابة السؤال و يحافظ على صفاء العطاء الروحي الذي أعطي للإنسان منذ الأزل..

يقال أن في الحديث: "الله جميل، يحب الجمال." علَّق  ابن عربي على ذلك قائلاً:

إذا كان الله يحب جمال الصور فلأنها مرآة جماله مثلما هي مرآة الوجود..

مؤلفات جلال الدين الرومي : 

١ / الديوان العربي ..

٢/ قواعد العشق الأربعون..

٣/ ديوان شمس تبريزي ..

٤ / المجالس السبعة ..

٥/ رباعيات جلال الدين الرومي ..

٦/ بين الصوفية وعلماء الكلام ..

٧/رسائل جلال الدين الرومي ..

كتب كثيرة تغنت بفكر وروح الرومي مما جعله يصبح عالميا و كتب باقلام أوروبية كتبت عنه ونقلت أشعاره..

وسؤال يرقص حول دائرة المعرفة هل يصلح التصوف ما أفسده الفقهاء؟

جواب هذا السؤال يلزم منا معرفة عميقة للرأي العلماء حول التصوف كطقس ديني و رأي علماء التصوف في الدين ومحاولة  عقد جلسة لمحاولة الوصول إلى من يفسد و يصلح ...

من أبرز ما قال جلال الدين الرومي : 

توضأ بالمحبة قبل الماء فإن الصلاة بقلب حاقد لا تجوز ..

المصادر :

كتاب صدرت الترجمة الإنكليزية له  من كتب المستشرقة الفرنسية القديرة إيڤا دو ڤيتراي مئيروڤتش سنة 1987، ثم قام لترجمته من الإنكليزية إلى العربية د. عيسى علي العاكوب ...




  • 2

   نشر في 03 فبراير 2019  وآخر تعديل بتاريخ 04 فبراير 2019 .

التعليقات

Youssef nasiri منذ 4 شهر
استفدت من مقالك ابتسام دمت متألقة
جلال الدين الرومي عرفته من قواعد العشق الأربعون ثم إليك
0

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم













عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا