ونطق الميدان !! - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

ونطق الميدان !!

  نشر في 14 غشت 2016 .

-المكان: تعرفونه جيدا..!

-الزمان: في مثل هذا اليوم.

-- صرخ الميدان في وجه هؤلاء الذين جاءوا يحملون السلاح في أيديهم، واللاإنسانية في قلوبهم:

( لاتفعلوا!، انتظروا!، إلي أين...؟!!، المسجد!!، الأطفال!، النساء!!.. أرجوكم لاتفعلوا!!..

أين كرامة الرجولة؟، أين مروءة الإنسانية؟ لاتسجلوا علي أنفسكم سطورا سوداء)..

-- ليتهم استمعوا، ولكن.... كان الجواب مليئا بعلامات استفهام!!، كان الجواب هو( نغمات الرصاص)!!..

-وتلاشي صوت الميدان في أصوات كثيرة من البكاء، والأنين، والدموع... بكاء متألم، وأنين ضائع، ودموع غير مرحومة. !!

--هدأ المكان، ولكن.. انظر ماذا تري؟؟

ركام، أشلاء، أطلال مسجد، بقايا(إنسانية) محترقة، وأرواح اختنقت من الدخان فارتقت إلي السماء!!!

- في هذا الهدوء الرهيب، صرخ الميدان صرخة قوية متألمة، بعد أن ارتوي من الدماء: قال:

( يارحمة الإنسان!، يارحمة الإنسان!، يااااااااااارحمة الإنسان: أدعوك فاخجلي، أمام بني الإنسان إن كان يخجل !!!!!

- وياهؤلاء! لاتظنوا أن ترابي سينسي ماحدث، لا.... سوف أشهد أمام الجميع، يوم تحدث الأرض أخبارها، فلاتتعجلوا!، فالله الموعد، الله اللقاء، وعند الله تجتمع الخصوم) !!...


  • 7

   نشر في 14 غشت 2016 .

التعليقات

Essam Emam منذ 4 شهر
مقال جميل بالتوفيق
0
Ahmed Emam
شكرا أخي عصام ^_^
Hamza Sehsah منذ 4 شهر
رائع ماشاء الله
رزقك الله لسانا حرا بالحق ناطقا
0
Ahmed Emam
شكرا ياحمزة.. آميييين يارب
حنين ذكرى منذ 4 شهر
الإنسان هو الكائن الوحيد الذي يخجل.. لأنه الوحيد الذي يفعل ما يُخجل
1
Ahmed Emam
صدقت والله
لا شيء منذ 4 شهر
بالتوفيق مقاله رائعه
1
Ahmed Emam
شكرا جدا ميهاف محمد
كل التوفيق لك

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا