أُمي فرحة عمري - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

أُمي فرحة عمري

  نشر في 14 أكتوبر 2018 .

لم يسبق ان انتابتني الحيره و أُمي بجانبي ..عند اختياري لملابسي طلاء اظافري مُقتنياتي قراراتي وما اتعرض له من ضغوط اجدُها اول من يُهوّن علي وآخر من يترُكني وحيده ولم يسبق لي أن اشتريت شيئاً دُونها  ولم يسبق لي أن تذوقت أطيب من طعامها .. كُل ما تصنعينهُ له نكهة خاصه تُطيل عُمري ..💜

أجدُها تقرأ افكاري و تفهم ذوقي .. تمسح الدموع قبل أن تُذرف وترسم البسمه والفرحة قبل أن تُترجم على محياي ..لا شيء يُعادل وجودها في حياتي لا شيء لا طموح لا أُمنيات لا اماني.. هي اول الاولويات واول اهتماماتي .. ولا اجد قلبها في احد .. عندما أكون حزينه وانظر لعيونك الجميله سُرعان ما انسى الحزن .. صوتك لمسات يديك لا مثيل لها.. كُل اشيائي التي احتار بها في حياتي اجد أُمي بعد ربي .. تُزيل الإرتباك والحيره .. تُزيل معالم الشؤم وتُرتب ملامح وجهي بالابتسامه .. تُلونني بعد البعثره .. في كل شيء اجدها اجدها هناك في قلبي .. احتضن اسمها في كل دعوة تصعد للسماء .. يارب أطل في عمرها فوق العُمر عُمر و مُدّها بالصحه والعافيه و احفظها لي من كل شر و ارزقني برّها ورضاها يارب العالمين ي الله 💜

دُنيا 🌸




  • 1

   نشر في 14 أكتوبر 2018 .

التعليقات

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا