شمس الحب الأصيل..أرجوكِ ..لا تغيبي.. - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

شمس الحب الأصيل..أرجوكِ ..لا تغيبي..

  نشر في 10 يناير 2017 .

كُنتُ يومها أخبّئُ بين ضلوعي قلبا مُحبّا..و أُؤمن بالأحلام الورديّة..

كُنتُ أظنّ بأنّكِ بنظراتي المغرمة..تنسجين إبتساماتك..

و بصدق كلماتي..تنحتين تضاريس أنوتثك..و بعشقي تزيد وسامتك..

كنتُ أظنّ بأنّ الحنان خيوطٌ من حرير تعشقين ملمسه..و أنّ الحبّ الصّادق شِعرٌ تُجيدين التّبحّر بين سطوره..

كنتُ أظنّ بأنّنا معا سنبني عشّ الحمام..

و نشرب شيئا من الفرح معا..و شيئا من الحزن معا..نُبحرُ دون سفينة..و نُحلّق دون أجنحة..

أعترف بأنّ انقلابك كان ناجحا..فسهامكِ تركت ثقوبا في روحي..

و قرّرتُ يومها أن ألبس قناعا يحميني من جراحات أخرى..قرّرتُ ألاّ أكون ..أنا

حبيبتي ..أنتِ لم تعيشي الحب يوما ..كقضيّة

لقد لوّح الآخرُ لك بيدٍ ..تحمل الذهب و الديباج..

فأطعتِ..و اتّبعتِ سبيل الحرير الحالم..و ركلتني بقدمٍ يتراقص الخلخال حولها تحت نغماتٍ.. أشعلت أجيجا في صدري..

أحببتك..ثمّ كرهتك..كتبتك ..ثمّ محوتك..كسرتك ..ثمّ ألصقتك..ثمّ هدمتك..ثمّ ابتعدت..

قرّرتُ يومها أن ألبس قناع اللاّمبالاة..و العشق الكذّاب..و أن أتنقّل في بساتين الحبّ بين هذه و تلك من الأزهار..و أن أخفي قميص الهوى و ثوب الإخلاص في خزانة مُحكمة الإغلاق..

مضى عمرٌ و أنا أقول كلاما ..لا يُشبهني..

مضى زمن و قلبي ..يئنّ..يحنّ

مضى زمن..و نفسي تشتاق إلى نفسي..إلى أحلامي...إلى نظرتي للحبّ و  النّظرات المخلصة..والإبتسامات الصّادقة..

قطعتُ كلّ الجسور ..و لكنّني أشتقتُ إلى دربي..

جلستُ إلى قلبي ..و هو على فراش المرض..تحسّستُ جبينه..فإذا بحمّى كوهج الحريق..

قُلتُ له ما بك يا رفيق دربي؟؟ نظر إليّ غاضبا ..و هو يقول:

-إلى متى هذا النّفاق؟؟إلى متى هذا القناع؟؟

إلى متى تُخفيني عن الأنظار؟

دمعت عيناي:أتريدُ مزيدا من الآلام؟؟

قال : كلاّ..و لكنّكَ سلكتَ دربا غير دربك..و مشيتَ في طريق مسدود و أعياني السّفر معك..

عُدْ إلى رُشدك..فليس كلّ النّساء..هي

و ليس كلّهنّ تدخْنَ من بريق اللّؤلؤ.. و لمعان الذّهب.

أُخرجْ من مُدن الغبار..إلى سواحل المسك ..و حرم الجمال..


  • 3

   نشر في 10 يناير 2017 .

التعليقات

بسمة منذ 10 شهر
المشاعر والآحاسيس والفكر ؛
كالقلم في يدك !!
تجيدين نقشهم على الورق ...
دامت كتاباتك الجميلة أختي .
0
بناصر خديجة
تعليقكِ الجميل قد نقر على قلبي ..و حرّر إبتسامتي..شكرا حبيبتي
عمرو يسري منذ 10 شهر
خاطرة جميلة كالمعتاد :)
0
بناصر خديجة
جميلة بجمال روحك ..عمرو
Salim Tariq
لا يولد الشعر إلا من وسط المعاناة .. كأنني أحسست عمق التجربة وبراءتها .
بناصر خديجة
سليم لا أدري إن كنتُ قد فهمتُ تعليقك..أكون شاكرة لك إن وضّحتَ لي أكثر لأتفاعل معك .

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا