المستحيل في أذهاننا - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

المستحيل في أذهاننا

  نشر في 21 فبراير 2020 .

دائماً نسمع هنا و هناك هذه الكلمة ثم نتراجع عن ما نريد عمله، أمورنا توقفت و حياتنا كما هي لا جديد فيها بسبب كلمة قيلت لنا و لا زلنا نؤمن بها، لا شك أنها قد دمرت حياة أناس و ضيعت حياة آخرين و لا زلنا نصدق بحقيقتها، فما هي يا ترى؟ بالطبع كلمة (مستحيل).

إذا استصعبت أمراً ما لا تقل مستحيل، و إن فشلت يوماً أبداً لا تقل ذلك مستحيل، فليست الإمكانيات المادية و المعنوية سبباً في نجاحك أو فشلك، "بل هو توفيق الله لك وعنايته تعالى بك".

الآن هل أدركت مدى خطورة كلمة (مستحيل)، إنها و الله العظيم لتنتزعن الإيمان من قلبك كما تنتزع الشعرة من العجين، نعم الأمر كذلك فبسببها لم نرفع أكفا و لم ندع الله حق الدعاء.

لتعزم من يومك هذا لا تبقي في صدرك رجاءً إلا رفعته لله مع دعاءك، فأمور الدنيا ييسرها الله وحده و الآخرة لا ترجى إلا من عنده.

((اللهم يسر أمورنا و اشرح صدورنا، اللهم اغفر ذنوبنا و استر عيوبنا، اللهم حقق رجاءنا يا مجيب دعاءنا)) 



   نشر في 21 فبراير 2020 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !


مقالات مرتبطة بنفس القسم













عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا