صدريات - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

صدريات

بقلم العم خلفان

  نشر في 12 نونبر 2015  وآخر تعديل بتاريخ 08 يناير 2016 .



لا يخفى على حضراتكم قصص الاستخبارات القديمة التي كان يستخدمها الموساد في اخذ مبتغاه و ابرز هذه السبل هي "النساء" حيث كان يجند النساء الجميلات في الامور الصعبة التي تتطلب الاغواء للحصول على السرية التامة و قوة الطريقة الفعالة من قديم الزمان الى وقتنا هذا.

الغريب في الامر ان اليوم يستخدم هذه الطريقة معمم!!. 

قام بتجنيد النساء الى عدة محافضات في بداية المضاهرات و ارسلت الى شخصيات معروفة في الوسط السياسي او الديني للايقاع بهم و قد نجح الامر في تكريت مع شيخ عشيرة معروف و قد قلب الى الان راسا على عقب،اما بعضها كان مرسل استخباراتي دقيق و قد نجح الامر مع احد السياسيين في الموصل.

كانت المرسلة"رنا عبد الحليم الصميدع" الى الانبار في الرمادي و كان الهدف خيم الاعتصام استخباراتيا و هدفها الثاني د.احمد العلواني.

نجحت في هدفها الاستخباراتي حيث كونت علاقة متينة مع اشخاص و جعلت من(..... ..... الفراجي) السايق الخاص و قامت بعلاقة مع اشخاص في الاعتصام و كل هذا بغطاء الاعلام و كتابة مقالات و اللحمة الوطنية ،لم يكن غافلين عنها البعض و تم ابعادها.


توجهت الى هدفها الثاني د.احمد العلواني حيث اقامت في منزله 3 ايام و رغم ذلك لم تاخذ منه حق او باطل و السبب كان معروفا كونه شخص (شاذ جنسيا).


الهدف تغير الى الشيع حاتم السليمان و هنا يجهل الكثير من هو حاتم السليمان فالاشخاص المقربين منه اشد ما يحذرون منه هي ابتسامته فهو شخص نبه و لا يقع في مثل هذه التوافه.


عادت الى بغداد و كانت مراقبة من ضمن اصدقائها في بغداد (من ضمن الاعلاميين) و كانت عودتها بسبب فشلها و قد تم ارسالها الى فلسطين هنالك كان هدف ينتضرها و تم ارسالها الى هذا الهدف بسبب فشلها في الانبار ،في فلسطين يبدو ان الامر قد تخلله بعض الصعوبات و في عودتها من مصر كانت مراقبه من الجانب المصري حيث القي القبض عليها من قبل الاستخبارات المصرية و سجنت لمدة 8 اشهر في مصر.


تابعت قضيتها السفارة العراقية و بالضغط على الجانب المصري تم الافراج عنها و عن بعض الاشخاص حيث كانت الاستخبارات المصرية القت القبض عليهم سابقا و كانوا تابعين الى الصدر المبجل.


رنا عبد الحليم الصميدع:ابرز مقومات عملها كونها شاعرة،مريضة نفسيا حيث كان والدها يحمل المرض النفسي و كان مرضا وراثيا انتقل لها وراثيا و يكون على عدة مراحل و كانت تحمل الجين الحامل للمرض و يكون حامله يضفي عليه اعراض تذهب بتناول العلاج،هواياتها تربية القطط و الكلاب،في مثل عملها تجبر على ممارسة الجنس مع الضحايا،زميلاتها في العمل في غالب الامر تتم تصفيتهن و هي على الطريق لكبر سنها مؤخرا.


زهراء الركابي.... قريبا


بقلم العم خلفان


  • 2

   نشر في 12 نونبر 2015  وآخر تعديل بتاريخ 08 يناير 2016 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم













عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا