روايتي الأولى - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

روايتي الأولى

  نشر في 18 يناير 2020  وآخر تعديل بتاريخ 01 مارس 2020 .

يُقال إنما الأحلام كنز لمن يستطيع تحقيقها،ومأساة لمن تتملك منه فيسعى ورائها آملًا في لمسها لكنه لايصل إليها أبدًا ولايحققها.

بدأ الأمر على الأوراق،امسكت بالقلم في يدي وحاولت تحسس طريقي نحو الكلمات الأولى،نحو السطر الأول،فوجدتني أتحلى بالقوة وأشعر بالحياة أكثر من أي وقت مضى بينما أسطر آلامًا نفسية قاسية،في الحقيقة إن المرض النفسي لعنة يُفقدنا أنفسنا دون أن نشعر،يتسلل إلى حياتنا يومًا تلو الأخر متخفيًا في أحداث وكلمات مؤذية. كنت أسطر روايتي الأولى دون أن أشعر،بدأت الكلمات تتشكل بين يدي وباتت السطور مرنة تسمح لي في السرد وفجأة ولد الأبطال واحدًا تلو الأخر واخذ الجميع على عاتقه مهمة توصيل رسالة بعينها وهى أن هناك ما يتعرض له المرء خلال حياته فيغيره إلى الأبد،يشوه روحه ويسلبه بهجته حتى يصحو ذات يوم فلا يستطع التعرف على نفسه.

حاولت اقتحام محططات مخيفة من حياة الإنسان مُشبعة بالآلام المختلفة وعملت جاهدًة على تصويرها للقارئ حتي يشعر بقدر المعاناة فقد يكون حوله من يتألم وهو لايشعر لأنه كي يفهم يجب أن يتحلى ببعضًا من شفافية الشعور أو أن يكون له قلبًا قد اعتصره الآلم.

وبعد سنوات في مزج الأحداث والكلمات انتهيت من روايتي الأولى وكلي شغف حتي تُعانق النور،لكن دومًا تأتي الرياح بما لاتشتهي السفن لقد عانيت في عالم جديد من دور النشر لايتحدث سوى بعملة واحدة وهي"الفولورز أو المتابعين".

فإن كان لديك الألاف منهم فمرحبًا بك في عالم الكُتاب والأدباء،أما إن كنت شاب مغمورًا لاتمتلك سوى دائرة ضئيلة منهم فيا أسفاه لايوجد لك مكانًا!

علمت أن القيمة اللغوية والمحتوى الأدبي لا يهمان ومايهم هو اسم الكاتب وعدد متابعينه الذين سيأتون ليشتروا أعماله.

فقدت الأمل وشعرت بالعجز،تحول حلمي إلى كابوس مروع، حتى شاء الله وقبلتني دار نشر لقيمة ما اكتبه ولم يحدثوني أبدًا بعملة الفولورز الجديدة التي بات الجميع يتحدث بها.

ستنشر روايتي"المحطة الأخيرة..هستيريا" عن دار تويتة للنشر و التوزيع في معرض القاهرة الدولي للكتاب 2020،رُدت روحي لي ثانية وتحرر حلمي من قيوده،وجدت الطريق نحوه والذي لا اعرف سواه ، سأكون في إنتظاركم جميعًا بإذن الله.


  • 13

  • ريم ياسر
    هنا ستجد الحقيقة دون تزيف أو رتوش. An old soul who missed her way to ancient times & stucked in our life
   نشر في 18 يناير 2020  وآخر تعديل بتاريخ 01 مارس 2020 .

التعليقات

Tasnim_NASSIRI منذ 5 شهر
مبروك عليك تحقيق حلمك حقا لامست شغاف قلبي فقد وجدتني اقف على نفس الدرجة التي كانت خطوتك الأولى
مسيرة موفقة صديقتي ريم
0
ريم ياسر
شكرًا لكِ
علمت أن القيمة اللغوية والمحتوى الأدبي لا يهمان ومايهم هو اسم الكاتب وعدد متابعينه الذين سيأتون ليشتروا أعماله.
فقدت الأمل وشعرت بالعجز،تحول حلمي إلى كابوس مروع، حتى شاء الله وقبلتني دار نشر لقيمة ما أكتبه ولم يحدثوني أبدًا بعملة الفولورز الجديدة التي بات الجميع يتحدث بها.
تأكدي ريم عزيزتي ان اسم الكاتب بغير فنيات لغوية و معاني راقية فهو لا معنى له ...استمري في تحدي كل ما يبدو لك مزيفا في مشوار الكتابة...استمري بلا تردد و اكسري قيود الزيف و أنت لها بما أننا نجد لديك الحقيقة بلا روتوش.
شكرا لجرأتك .
1
ريم ياسر
أنتِ من تستحقين الشكر على الدعم و التشجيع ف شكرًا لكِ
Mohsen Abd ElHameed منذ 5 شهر
سجلت في مقال كلاود مخصوص للمباركة على روايتك الجديدة، وأخبرك بصدق أنني أنتظرها وسأضمها إلى قائمة القراءة
1
ريم ياسر
شكرًا لك
Abdulrahman Osama منذ 5 شهر
في الغالب مش هبقي موجود في المعرض لكن بأمل بأمر الله إنها تبقي متاحة في المكتبات بحيث أقدر أجبها ..عندي قناعة أنها تستحق أن تقرأ ..بالتوفيق والله
1
ريم ياسر
الله يخليك شكرًا..بأمر الله أول ما اعرف هتنزل فين هاعلن على صفحتي بفيسبوك
حياة محمود منذ 6 شهر
مبارك ريم مبارك من عابرة سبيل ..مبارك من القلب ها قد رأى حُلمك النور ! كم هذا أمر مفرح :) أتمنى أن أكون من قراء روايتك إن شاء الله ....و أتمنى أن يحقق الله أحلامنا كما حقق حلمك هناك الكثير من ينتظر ليرى نور الحلم ... وصحيح في عالمِنا العَابث اليوم نحتاج الألاف من"الفولورز أو المتابعين" لأن ما يُكتب أصبحت قيمته نسبة مبيعات ومشاهدات ليس إلا .
5
ريم ياسر
الله يبارك فيكم..شكرا جدا من كل قلبي
§§§§ منذ 6 شهر
جميل.... كي نعلم أن هنالك دائما شعاع من أمل ينبثق بعد معاناة.
تحياتي لك.
2
ريم ياسر
شكرا جدا جدا حضرتك و تذكر دائمًا يولد الأمل و يتحقق من رحم المعاناة

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم













عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا