عصر الكبار - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

عصر الكبار

  نشر في 12 يونيو 2021 .

    كتب: مهاب أسامه


حضارة لم يسبق لها مثيل شعبٌ تحمل ما لم تتحمله كبارُ حضارت المستقبل أقلهم كان يرتدي الحرير و الجلد و ملوكهم بالذهب و الحلي قد تزينوا في تراثهم تركوا ما يتوقف أمامه الزمن بل هم من سبقوا الزمن و وقف أمام جمال البناء و النحت و التزين ليمر وينقضي و تأتي من بعدهم الحضارات لتعيش وتنهار و اخرياتٌ تندثر، لكن تلك الحضارة لا يزال تراثها قائم بجمالها وإبداعها و حكاياتها التي لايمل منها القريب ولا البعيد تلك الأساطر التي كتبت لتروى للعالمين

هنا على مجرى النيل أقيمت أعظم الحضارات قوةً و مهابةً هنا صنع التاريخ وزين بالذهب و كتب العلم الذي صدر للعالم هنا (مصر القديمة الفرعونية) بملوك تسببوا في السقوط وملوك أعادتهم الألهه لقوتهم وهيبتهم هنا نروي ما لم يروى.

الأن نعود إلى عصر القدماء العظيم.

تأسست مصر القديمه على نظام الحكم المركزي و هو أنسب أشكال الحكم وفقاً للعلماء لأنها دولةٌ تعتمد إقتصادياً على نهر النيل و كانت تحتاج مصر لمركز إستراتيجي في عصر ما قبل الأسرات القديم أي سلطة تتركز في يد الملك وحكومة مركزية حتى تمت الوحدة حوالي سنة 3200ق.م بعد توحيد الملك مينا و بعد ذلك دخلت مصر في عصور الاسرات.

أولاً :الحروب والصراعات والثورات

عهد الإنتفاضة الشعبية

يعد الجيش المصري في العصر المبكر من أوائل جيوش العالم النظامية بعد قيام ملوك العصر المبكر بالعديد من الحملات علي النوبة مثل الملك دن و الملك جت و الملك حورعحا و الملك العقرب وغيرهم ويذكر ذلك العديد من النقوش الصخرية والأختام الموجودة في جبل الشيخ سليمان و بوهن و ابيدوس وغيرها من المناطق ولا نعرف الكثير عن الشعب في تلك الفترة لان اغلب المصادر كانت ملكية، في الأسرة السادسة كان يهدد الحدود المصرية بدوٌ يعيشون في المنطقة الشمالية الشرقية فقام القائد (وني) في عهد الملك "ببي الاول" بتكوين جيش من جميع انحاء مصر وإستعان بجنود مرتزقة من النوبيين والليبين وقادهم في خمس حملات لصد خطر البدو على مصر.

شهدت مصر القديمه إنتفاضة شعبية عنيفة في أواخر فترة حكمها و هي من اقدم الثورات في العالم القديم، حيث كانت تلك الثورة نتيجة مباشرة للأوضاع المتردية التي سادت خلال فترة حكم الأسرة السادسة سواءٌ علي الصعيد السياسي أو الإقتصادي أو حتي الديني وتحديداً في عهد الملك "ببي الثاني" الذي حكم مصر أكثر من 90 سنة كما إستمرت الدولة بالانحدار حتي نهاية حكم الاسرة العاشرة، وتسببت فترة حكم ببي الثاني إلى استنزاف موارد الدولة نتيجة لبناء الاهرامات الضخمة في عصر الدولة القديمة و طول مدة حكمه و ضعف شخصيته تجاة حكام الاقاليم الذين استقلوا باقاليمهم وامتنعوا عن دفع الضرائب لخزينة الدولة وضعف الجيش في ذلك الوقت ادى لعدم حماية التجارة الخارجية مع المدن الاسيوية.

عصر الإنقاذ و الرخاء

عهد الإنتقال الأسر الـ13-17

انقسمت مصر الي مملكتين بعد الفوضى، الحكم الجنوبي "طيبة" و الحكم الشمالي " اهناسيا " حتى استطاع الملك "منتوحتب الثاني" الانتصارعلى " اهناسيا " و توحيد مصر وطرد الاسيوين الذين إحتلوا الدلتا ودخلوا في عصر الدولة الوسطي، يعد عصر الدولة الوسطي من ازهي عصور مصر الفرعونية حيث سمي بعصر الرخاء الاقتصادي بسبب قيام ملوك الدولة الوسطي بالعديد من المشروعات لاستثمار الموارد الطبيعة من أجل النهوض بالبلاد وحفر قناة تربط البحر الاحمر و البحر المتوسط عن طريق نهر النيل وإهتم ملوك الدولة بتقوية الجيش وتأمين الحدود فبنوا الأسوار و القلاع و أدى هذا الرخاء الاقتصادي إلى تحول مصر لوجهة جذابة للعمالة الخارجية.

الهكسوس هم ألد أعداء الفراعنه و أول من بدأ بالتصدى لهم ومهاجمتهم الملك " سقنن رع" من أعظم ملوك مصر حيث انه بدأ القتال الفعلى لطرد الهكسوس من مصر، ثم ابنه "أحمس الأول" الذي قاد الجيش عندما كان عمره حوالي 19 عاماً واستخدم بعض الأسلحة الحديثة مثل العجلات الحربية وإنضم الى الجيش كثير من شعب طيبة وذهب بالجيش إلى اواريس عاصمة الهكسوس وهزمهم هناك.

عهد ملوك القوة

عصر الدولة الحديثة الأسرات 18-20:

معركة "مجدو" هى أول معركة موصوفة فى التاريخ بين الجيش المصري بقيادة الفرعون "تحتمس الثالث" وتحالف كبير من الدويلات الكنعانية الخاضعة لمصر بقيادة ملك قادش في القرن ال15 ق.م، نشبت في العام 23 من حكم "تحتمس الثالث" وكانت المعركة نصرا مصريا كبيرا أسفر عن دحر القوات الكنعانية التي فرت الي ملاذ في مدينة مجدو و إتبع حصار مجدو المطول بإعادة فرض الهيمنة المصرية في المشرق وبدأ تحتمس الثالث عهداً بلغت فية الإمبراطورية المصرية أقصى إتساع لها.

عام 1285 ق.م سيطرت مصر على الشرق القديم و الحيثيون جنوباً و آسيا الصغرى شمالاً أعظم قوتين آن ذاك وقد أرادت كل قوة منهم أن تلعب الدور القيادي في المنطقة حتى إلتقت القوتان العظيمتان أخيراً في معركة قادش في حكم الملك "رمسيس الثاني" و قاد الملك جيشا من أربع فرق تحمل أسماء الأرباب المصرية الرئيسية وهم "آمون" و "رع" و "بتاح" و "ست" لمواجه الحيثيون و دارت معركة حامية الوطيس بين الطرفين، كان يقاتل الملك ببسالة وقد نجى من القتل بفضل بسالته وبسالة بعض القوات المصرية القديمة من طلبة الحربية يدعون "نعرونا"

وبعد 22 عاما وقعت معاهدة سلام بين المصريين والحيثيين فكانت بداية عهد صداقة وسلام بينهما وتعد هذة المعاهدة أول معاهدة سلام موثقة في التاريخ.

يعد "رمسيس الثاني" هو أحد ملوك الأسرة 19 من الدولة الحديثة عاشت مصر في عهده فترة من الرخاء الاقتصادي وحب الشعب له حيث أطلقوا عليه لقب ابن مصر البار بل أحبه خلفائة من الفراعنة في الحكم واطلقوا على أنفسهم اسم رمسيس تيمنا به يعد "رمسيس الثاني" من اقوى الملوك عسكرياً و من أكثر الملوك الذين تركوا بصمة في المعمار الفرعوني وينسب إليه العديد من التماثيل والمعابد و ترميم أثار أجداده حتى مات و دفن بوادي الملوك.

كما ذكر التاريخ الملوك العظماء فأيضاً خلف كل جيش عظيم قائد عسكري أعظم كالقائد "احمس" كان قائداً ذو مكانة كبيرة عمل تحت قيادة الملوك "سقنن رع" و "أحمس الأول" و "أمنحتب الأول" و "تحتمس الأول" و شارك في حروب التحرير ضد الهكسوس و دونت مراحل الحرب و التحرير على جدران مقبرته.

هؤلاء فقط بعض أسماء كبار الفراعنه جزء من التاريخ و ليس التاريخ كله جزء يثبت أن مصر دائماً وأبداً على مر عصورها ذاقت طعم المر و الحلو و الضعف و القوة ولكن تأبى السقوط أبداً تنزف الدماء و يأتي حكام فاسدون ليأتي الزمن بعظيم يغير مجرى الحكايه والتاريخ كله هؤلاء هم عظماء مصر القديمة.



  • مهاب أسامة
    الإعلام قوة وسلاح لبناء الأوطان لا لهدمها هناك إعلام مضلل فاسد و إعلام خير ونظيف لذلك لنكتب بأقلامنا ما يرسخ في عقول شبابنا وأمتنا الحق والهادف الإعلام هو أمانه لا يتحملها سوا من يريد إصال الرسالة والحقيقة من خلالها.
   نشر في 12 يونيو 2021 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !


مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا