اطلبوا العلم و لو عن بعد - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

اطلبوا العلم و لو عن بعد

  نشر في 28 يناير 2018 .

( اطلبوا العلم و لو في الصين )

هكذا جاءت الحكمة القديمة لتدل على مدى أهمية طلب العلم و لو تطلّب ذلك شد الرحال لأبعد البلاد. لكن مع صعوبة إجراءات السفر و إرتفاع تكلفة التعليم في الخارج فقد ظهر الحل السحري الذي جلب لنا مناهج أرقي جامعات العالم إلينا ألا و هو التعليم عن بعد حيث توجد العديد من المواقع مثل Coursera و Udemy و edx و إدراك و رواق التي توفّر مناهج دراسية مجاناً أو بتكاليف متوسطة . و قد خضت تلك التجربة منذ بضعة أشهر و أحببت أن أشارككم إياها .


الإلتزام الذاتي :

أكثر ما يحتاجه التعليم عن بعد هو الإلتزام الذاتي . و أكثر ما يعلّمه التعليم عن البعد هو الإلتزام الذاتي أيضاً .

حيث لا رقيب عليك سوى نفسك ولا دافع لك سوى شغفك , فأنت مطالب بإرسال ما يُطلب منك من واجبات في الموعد المحدد حتى تتمكن من إكمال دراستك .


تنظيم وقتك :

من أفضل مزايا التعليم عن بعد أنه يمنحك الفرصة لتنظيم وقت دراستك بالإضافة للمرونة في مواعيد الدراسة لأنهم يراعون أن أغلب الدارسين يرتبطون بإلتزامات أخرى مثل العمل و الزواج .


التعلّم غير المباشر :

عندما بدأت أول دورة لي كان مطلوباً مني أن أوجّه تقريراً لإدارة الموقع كنوع من التدريب على كتابة التقارير و هكذا تعلّمت الكتابة على برنامج الـ Word. و مرةً أخرى كان مطلوباً مني أن أصوّر مقطع فيديو لشرح أحد المواضيع و هكذا تعلّمت أحد برامج تصوير و تعديل الفيديو كما أنني تغلّبت على رهبة الوقوف أمام الكاميرا.

و هكذا طوال دراستك تجد نفسك تتعلّم أموراً أخرى بشكل غير مباشر تساعدك في المجال الرئيسي الذي تدرسه.


الخصوصية :

( النتيجة ظهرت على موقع الكلية .)

ما أصعب تلك اللحظة التي كانت تٌنشر فيها نتيجة الإمتحانات على موقع الكلية, فقد كان الكثيرون مغرمين بالإطلاع على نتائج الآخرين من باب الفضول و هو ما يضع الكثيرين في حرج نظراً لدرجاتهم المتدنية. لكن ما يميز التعليم عن بعد هو الخصوصية حيث لا أحد يطّلع على أدائك و درجاتك غيرك .


تبادل المعرفة :

عندما تأتي سيرة التعليم عن بعد يتبادر إلى ذهن الكثيرين أنك ستكون وحيداً خلال تلك التجربة , لكن الأمر مختلف فرغم أنك تكون وحيداً أمام شاشة جهازك إلا أنك تتواصل مع الكثير من الأساتذة و الطلاب خلال دراستك و هو ما يمنحك الفرصة لتبادل الأفكار مع أشخاص من ثقافات مختلفة ربما لن تتاح لك الفرصة لتقابلهم في الواقع .


الشهادة :

نأتي لنقطة الضعف في الأمر كله و هو الشهادة التي تحصل عليها بعد إتمامك للدورة , فلأسف هذا النوع من الشهادات لم يحصل بعد على التقدير الكافي من أصحاب العمل. لذلك فإن هذه الدورات هي مؤشر أمامهم على إجتهادك و حرصك على العلم, لكنها ليست بقوة الشهادات المتعارف عليها مثل الدبلومة و الماجستير و الدكتوراة . 


و خلاصة القول , فإن التعليم الإلكتروني هو وسيلة فعّالة تُحضر لك الكثير من المناهج المميّزة إلى مكانك ولا تطلب منك في المقابل سوى الشغف و الإجتهاد .  


  • 19

   نشر في 28 يناير 2018 .

التعليقات

Sarah.kaizen منذ 5 شهر
صحيح التعليم عن بعد شيء رائع وانا بالفعل استفدت كثيرا من الدورات الاونلاين ..ولكن للاسف ليس كل الشباب تحب التعليم عن بعد هذه حقيقة لايمكن انكارها اغلب الشباب يستخدمون الانترنت للترفيه بل يعتبروه وسيلة ترفيهية
1
عمرو
صدقتِ . للأسف رغم مرور سنوات طويلة على دخولنا عصر الإنترنت إلا أن الكثيرين مازالوا يتعاملون معه من باب الترفيه فقط دون استفادة حقيقية .
شكرا لمرورك و تعليقك الكريم .
RAGHEB منذ 7 شهر
صحيح إنّ الشهادات ما زالت غير معترف بها بشكل رسمي، حتّى تلك التي ندفع الرسوم الغالية للحصول عليها ما زالت تحمل وسْم (دراسة عن بعد) إلاّ أنّ الأهمّ من الشهادة هو الخبرة التي ستظهر واضحةً على من درس
إضافة أخرى وهي أنّك تستطيع إدراج تلك الشهادة وإن كانت غير رسمية في ملفّك التعريفي على لينكدإن والذي يتعاظم شأنه في التوظيف يومًا وراء يوم
3
عمرو
صدقت , الأهم من الشهادة نفسها هو مدى الإستفادة من المنهج الذي درسته .
و كثرة إستخدام الناس للتعليم عن بعد سيجبر أصحاب العمل على الإعتراف بها , و كما ذكرت فإن موقع لينكدإن صار منبراً هاماً في مجال التوظيف و هو ما يساعدنا في التسويق لأنفسنا .
شكرا لمرورك و تعليقك الكريم .
Nermeen Abdelaziz منذ 9 شهر
اشكرك على نصايحك و عرضك للموضوع هنا
1
عمرو
عفوا .
شكرا لتعليقك نرمين و في انتظار كتاباتك .
Nermeen Abdelaziz منذ 9 شهر
انا فعلا جربت اخد بعض الكورسات و تعتبر تجربة مهمة للارتقاء العلمي و المعرفي بعد انهاء دراستنا الجامعية
2
Abdou Abdelgawad منذ 9 شهر
مقال مفيد ومركز كعادتك .. تحياتى بارك الله فيك
1
عمرو
شكرا لتعليقك الكريم أستاذ عبده .
Salsabil Djaou منذ 10 شهر
ان حب التعلم و استمرار البحث عن مكتسبات جديدة تجعلك تكتشف طرقا مفيدة لذلك ،وقد افدت القراء كثيرا بمقالك سواء باسماء المواقع او بمشاركتنا تجربتك ،التي سيقتدي بها كل من يريد ان يطور نفسه،اعتقد ان الالتزام الذاتي ،وتنظيم الوقت هي اهم اسباب النجاح على الاطلاق بعد تحديد الهدف طبعا،مقالك منظم جدا يسهل القراءة، سعيدة دائما بقراءة مقالاتك ،ارجو ان تحتفظ دوما بالشغف للتعلم ،وفقك الله لتحقيق كل طموحاتك ،دمت مبدعا.
3
عمرو
و أنا أسعد بتعليقاتك الإيجابية التي تدفعني للأمام دائما .
بالتوفيق في حياتك , و في إنتظار كتاباتك القادمة .
لمى منذ 10 شهر
تذكرت إمتحان قبولي بعد أسبوع تقريبًا، ومقالك ألهمني بارك الله فيك، فالحمد لله الذي وفقني لأقراه .
بورك حرفك .
1
عمرو
بالتوفيق إن شاء الله في إمتحان قبولك و في حياتك .
شكراً لتعليقك الذي أسعدني كثيراُ .
جميل جدا استاذ يسري، واظن حتى الشهادة في هذه المنصات الرائعة سيكون لها دور في الأعوام المقبلة ان شاء الله، وهذا ما نتمناه.
1
عمرو
فعلا أظن أن إنتشار هذه الدورات الإلكترونية و إقبال الناس عليها سيجبر أصحاب العمل على تغيير نظرتهم لها و إعطاءها دوراً أكبر في المستقبل .
شكرا لمرورك الكريم أستاذة آمال .
أمال السائحي
العفو استاذ عمرو، أؤيدك في هذا الرأي.
... منذ 10 شهر
اعادني مقالك لما كنت عليه في السابق ، حين تخرجت من الجامعة ، شعرت انني لم اشبع بعد من العلم والتعليم ،
فحاولت الإلتحاق بالدراسات العليا أو المعاهد لكن ظروفي كثيرة قيدت شغفي ،
ولم اكن اعلم وقتها بوجود كورسات عن بعد ! لولا الله ثم احدى اساتذتي بالجامعه حيث كنت اتواصل معها ع الهاتف ،
ابديت لها اعجابي بمجموعة الكورسات التي تمتلكها ، فأرشدتني لمنصة وراق ، ومن بعدها بحثت عن منصات اخرى ، ففوجئت بمنصة مهارة وادراك ومنصة زادي للعلوم الشرعيه ومنصة ندرس كوم ....

مقال قيم وهادف استاذ عمرو ، لمن منعته الظروف من مواصلة التعليم ولمن يهوى العلم لكن لايملك المال الكافي ...
بورك قلمك وفكرك .
3
عمرو
شكرا بسمة لتعليقك الذي أثرى المقال و لمشاركتنا تجربتك مع التعليم عن بعد .
فعلا نحن محظوظون بوجود مثل هذه المواقع التي تحضر العالم بين أيدينا .

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا